مجتمع

بمشاركة عدد كبير من السفارات العربية والأجنبية
الأمير يرعى انطلاق فعاليات اليوم الوطني الثامن للتضامن مع المعاقين مساء اليوم

اعلنت الرئيس الفخري للنادي الكويتي الرياضي للمعاقين الشيخه شيخه العبدالله الصباح عن افتتاح فعاليات اليوم الوطني للتضامن مع المعاقين الثامن في السادسة من مساء اليوم تحت رعاية سمو أمير البلاد السيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه والذي سيمثله في حفل الافتتاح وزير الشؤون الاجتماعية والعمل المهندس سالم الأذينه وتقام الفعاليات على مدى عشرة أيام تحت شعار ” نحبك ياوطن ” وتستمر الفعاليات حتى مساء يوم الخميس الموافق 15 نوفمبربتنظيم الحفل الختامي بمشاركة جميع الجهات التي نظمت فعاليات خلال أيام المهرجان . 
وقالت الشيخه شيخه العبدالله في تصريح صحفي أن حفل الافتتاح سوف يشمل أوبريت بعنوان ” سر قوتنا ” بمشاركة عدد كبير من السفارات العربية والأجنبية المعتمدة في البلاد كأبرز دعم من تلك السفارات لأنشطة وفعاليات النادي في مختلف أنشطته مشيرة الى أن اختيار اللجنة المنظمة لشعار نحبك ياوطن جاء من الدافع الوطني لمجلس ادارة النادي لما تمر به البلاد من أحداث سياسية مختلفة لتذكير جموع المواطنين بحب الوطن من أجل الاصطفاف صفا واحدا من أجل بنائه والدفاع عنه .  
وأشادت الرئيس الفخري بجهود مجلس ادارة النادي في الاعلان عن ولادة  لجنة حقوق المعاقين والتي تم البدء بها  لكي تقوم بمتابعة حقوق المعاقين وتضم عدد من اعضاء مجلس ادارة النادي الكويتي للمعاقين لحل كافة تظلمات المعاقين ورفعها للهيئة العامة لشئون ذوي الاعاقة وتوصيل صوت المعاق للمسئولين وتحقيق جميع الطموحات . 
وشددت الشيخه شيخه العبدالله ان المعاقين لديهم هموم ليست مالية فقط انما تختص بجوانب صحية وتعليمية واجتماعية، مطالبة وزراء الحكومة وجميع المسئولين تطبيق قانون المعاقين كل فيما يخصه بعد ملاحظة البط ء الشديد في تطبيق القانون الذي مر على صدوره عامان شهد خلالها العديد من المخالفات في تطبيقه. 
وقالت ان مهرجان اليوم الوطني الثامن للتضامن مع المعاقين الثامن يشمل العديد من الفعاليات منها اوبريت “سر قوتنا” ومعرض لسفارات الدول الصديقة، الى جانب بطولة كرة السلة على الكراسي المتحركة والذي سيشارك به عدد من الفرق العربية والاسيوية لاول مرة في الكويت وستقام مبارة بين منتخبي اليابان والفلبين في البطولة. 
مسابقة القرآن
وأثنت الشيخه شيخه العبدالله على الجهود التي تقوم بها وزارة الأوقاف ممثلة بمركز التميز للقرآن الكريم للرجال ومركز همم للنساء على حفظ القرآن الكريم لأبناء المعاقين من الجنسين وتنظيم المسابقة الكبرى لحفظ القرآن والتي خصصت لجميع الاعاقات 70  جائزة وتقام تحت رعاية المرحوم عبداللطيف عبدالله الدايل  وتم توزيع المسابقة الى سبع مستويات الأول لجميع الاعاقات بحفظ جزء من القرآن وخصص لها عشرة جوائز الأربعة الأولى مادية بقيمة 400 دينار ومن الخامس للعاشر جوائز عينية والمستوى الثاني لجميع الاعاقات أما المستوى الثالث لفئة بطيء التعلم والاعاقات الذهنية البسيطة وخصص لها حفظ نصف جزء أما المستوى الرابع للاعاقات الذهنية الشديدة والتوحد والداون وخصص لها حفظ سور الفاتحة والمسد والفلق والاخلاص والناس والمستوى الخامس للصم وضعاف السمع وخصص لها حفظ من سورة الشرح الى سورة الزلزلة والمستوى السادس للصم فقط وخصص لها حفظ من سورة العاديات الى سورة الفيل أما المستوى السابع فللأطفال الصم وخصص لهم حفظ سورتي الفاتحة والاخلاص وتم تخصيص عشر جوائز لكل مستوى الأربعة الأولى مادية والست الأخيرة عينية .
Copy link