برلمان

هايف كشف صورة الرشوة الانتخابية: نصف مليون دينار من جهات مشتركة مع “كوهين الكويت”

(تحديث) أوفى النائب السابق محمد هايف  بوعده وكشف عن صورة المبلغ الذي تلقاه احد المواطنين الشرفاء لإجباره على الترشح في الانتخابات المقبلة .

وعلق هايف على الصورة بقوله ” انها من صور الممارسات لإجبار شخصيات على الترشح  ، حيق قال لي المواطن انهم أرسلوا له حقيبة بها هذا المبلغ ( نصف مليون دينار)  وقالوا هذه رسوم فقط ، فرفض وأصر على إرجاع المبلغ فتركوه”.

اضاف هايف في سرد قصة “الرشوة” وقال ” بعد يومين أخذوا المال بعد إصراره وبعد الاستلام اتصلوا فيه وقالوا المبلغ ناقص إما أن تسدد أو تسجل في الانتخابات بلهجة التهديد!”.

 وتابع ” مع جدال واتصالات بأطراف اعتذروا وقالوا المبلغ كامل واستر على ماواجهت ، (ربما لخشيتهم من افتضاح أمر هذه الممارسات التي فاقت الممارسات القديمة بأسلوب بلطجة جديد ورخيص “.

وعلق هايف ” هذا الاسلوب يمارس من جهات لم أتوقع أن تشترك مع (كوهين الكويت) في هذه اللعبة الدنيئة ولعل الصورة العفوية للمبلغ كانت معبرة من تصوير الشخص المعني دون قصد عندما ظهرت القدم والأحذية أجلكم الله مع إيداعاتهم الجديدة”. 
أعلن النائب السابق محمد هايف عن عزمه نشر صورة لبعض الممارسات بالطرق الخبيثة لتشجيع المواطنين على الترشح في الانتخابات البرلمانية المقبلة التي سيقاطعها الكثير، عن طريق صرف أموال خيالية كدفعات أولية للمترشحين.  

وقال محمد هايف من حسابه على التويتر: “سوف أنشر الليلة مع الصورة ممارسات تعدت التوقعات بطرق خبيثة لاجبار شخص على الترشح مع صورة المبلغ الخيالي كدفعة أولى”. 

Copy link