مجتمع

جائزة الابن البار تكرم 27 شخصية متميزة

أكد رئيس مجلس إدارة جمعية المسنين أن جهود الجمعية وجائزة الابن البار قد بدأت تؤتي ثمارها ، حيث بدأت الجهات الرسمية و وزارات الدولة التفاعل معها مشيدا بالجائزة المقدمة من صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد عن طريق اليونسكو للبحوث والمساهمات لذوي الاحتياجات الخاصة على مستوى الشرق الأوسط والتي قيمتها نصف مليون دولار . 
وأشار البغلي إلى أن وزارة الصحة أنشأت مؤخرا المجلس الوطني لرعاية المسنين والذي تم تشكيله من مجموعة الوزارات المعنية ذات العلاقة منوها أن ذلك من شأنه تخفيف المعاناة عن المسنين جراء الصعوبات التي يواجهونها في الوزارات الخدمية . 
وقال البغلي أن المسئولين قد بدءوا يتفاعلون مع مساعي الجمعية لتوفير كل سبل الراحة والرعاية للمسنين، هذه الشريحة لكبيرة في المجتمع والتي يزيد عددها عن 60 ألف شخص تقريبا، لافتا إلى أن تفاعل وسائل الإعلام عن قضايا كبار السن قد سلط الضوء على الأهداف الإنسانية النبيلة لجائزة الابن البار. 
وأوضح أن جائزة الابن البار في مراحلها الأخيرة حيث تقوم لجان التحكيم حاليا بالانتهاء من عملها من حيث تقييم القصص القصيرة المشاركة والصور الفوتوغرافية بالإضافة إلى الجائزة الأساسية للأبناء البررة ، موضحا أن حفل توزيع الجوائز سيكون 27 الشهر الجاري حيث سيتم تكريم 27 شخصية كويتية قدموا أعمالا متميزة في جميع المجالات والاختصاصات. 
وأضاف أنه تم زيادة جوائز القصة القصيرة إلى 6 جوائز نظرا لتقدم أعداد كبيرة من المبدعين في في مجال كتابة القصة القصيرة ، لافتا إلى أن هدف جائزة الابن البار هو نشر ثقافة البر بالوالدين ورعاية كبار السن وتأصيل وترسيخ القيم المجتمعية الجميلة.
Copy link