محليات

العمر يدعو وكلاء الداخلية الخليجيين لسرعة التحرك في مواجهة المخاطر الأمنية

افاد وكيل وزارة الداخلية الفريق غازي العمر ان وكلاء وزارات الداخلية بمجلس التعاون لدول الخليج العربية ناقشوا الصياغة النهائية لمشروع الاتفاقية الامنية لدول المجلس لرفعها لوزراء الداخلية في اجتماعهم المقبل. 

جاء ذلك في تصريح للفريق العمر اليوم على هامش مشاركته في اجتماع وكلاء وزارات الداخلية بمجلس التعاون لدول الخليج العربية الذي يستمر يومين تحضيرا للاجتماع ال31 لوزراء الداخلية بدول المجلس الذي سيعقد يوم الاثنين المقبل. 
وأعرب عن سعادته لحضور هذا الاجتماع المهم الذي يأتي في وقت يستدعي توحيد السياسات والخطط والنظم التنفيذية لأجهزة الأمن بدول المجلس للتعامل مع الأحداث والمتغيرات التي تشهدها المنطقة وما تشهده من تداعيات وآثار سلبية تلقي بظلالها على الأمن الوطني لدول المجلس مما يتطلب سرعة التحرك الفاعل من خلال دعم الوسائل واتخاذ التدابير الوقائية اللازمة لمواجهة كافة المخاطر المحتملة التي من الممكن أن تهدد أمن وسلامة واستقرار دولنا. 
ودعا إلى التوصل إلى آليات تنسيق جديدة للمتابعة وسرعة التحرك لمواكبة الأحداث والمستجدات الأمنية الطارئة التي تشهدها دول المجلس في اطار توحيد السياسات وخطط العمل المشترك من خلال تبادل المعلومات والبيانات وتقريب وجهات النظر حول مدى تأثير هذه الأحداث على الأمن الوطني لدول المجلس والإجراءات المناسبة للتعامل معها.
Copy link