جرائم وقضايا

شتمت وضربت زميلتها بالعمل والمحكمة تلزمها بـ5001 دينار

قضت الدائرة المدنية في المحكمة الكلية بإلزام مواطنة بدفع مبلغ 5001 دينار لزميلتها الموظفة معها في إحدى الوزارات تعويضا نهائيا عن الأضرار الأدبية والمادية . 
وتتلخص الدعوى المرفوعة من المحامية نور البالول من مكتب المحامي محمد أباذراع المجموعة القانونية أن موكلتها تفاجأت بالمدعى عليها ترسل لها رسائل هاتفية قصيرة تتضمن عبارات سب وقذف وتفاجأت من هذا التصرف لأنها زميلتها في العمل بإحدى الوزارات ولم يصدر منها مايستحق ذلك وقامت بالإتصال عليها وعاودت المدعى عليها شتمها وقذفها بألفاظ نابية , وقامت بعدها المدعى عليها بالذهاب إلى منزل المدعية وانتظرتها عند خروجها من المنزل لتقوم بالإعتداء عليها ضربا . 
وبعد أن قضت محكمة الجنح المستأنفة بتغريم المدعى عليها مبلغ 100 دينار عن تهمتي إساءة إستخدام هاتف والاعتداء بالضرب على نحو محسوس قامت المحامية البالول بمقاضاة المدعى عليها ومطالبتها بأداء مبلغ 5001 دينار على سبيل التعويض المدني المؤقت عن الاضرار الادبية والمادية التي لحقت بها وقدمت حكم إدانة المدعى عليها وقالت البالول امام المحكمة أن الخطأ أصبح ثابتا في حق المدعى عليها بالحكم الجزائي النهائي إستنادا على المواد227 و230 و231 من القانون المدني . 
المحكمة:
وقالت المحكمة في حيثيات حكمها ” لما كان الثابت من مطالعة الحكم الجزائي انه قد لحق المدعية إصابات جراء اعتداء المدعى عليها وفقا للتقارير الطبية الخاصة بها وهو مايشكل مساسا بسلامة جسدها ويتحقق به الضرر المادي ومما لاشك فيه ان المدعية ايضا قد أصابها ضرر أدبي تمثل فيما ألم بها من أذى حسي وألم نفسي وحزن نتيجة تعدي المدعي عليها بالضرب ومن ثم فإن المحكمة تقدر تعويضا نهائيا جابرا لتلك الاضرار المادية والادبية بمبلغ وقدره 5001 دينار كويتي .
Copy link