محليات

انتهى دون مناوشات في محيط السفارة الامريكية
الحربش :رجال الأمن قدموا نموذجا راقيا في التعامل مع تجمع غزة

– سقوط الأنظمة العميلة قوى شوكة أبطال غزة فأنزلوا الرعب في قلوب الصهاينة
– بركة الثورات العربية فكت جزءا من الحصار ومن السهل إيصال المساعدات
– تجمع غزة يستنكر الصمت الدولي عن قتل الأبرياء

(تحديث)  حيا النائب السابق جمعان الحربش ابطال غزة  الذين أشعرونا بالعزة وهم ينزلون الرعب في نفوس الصهاينة بالضربات الموجعة من قبل كتائب القسام حيث بلغت الصواريخ تل ابيب ، مشيرا الى ان هذه المبشرات نتيجة سقوط الانظمة العميلة،  اما بعد الوقفة المشرفة مثل موقف الرئيس المصري محمد مرسي فان الوضع تغير.


ودعا الحربش الحكومة الكويتية والدول العربية والاسلامية الى دعم غزة حيث اصبحت اسرائيل في مرمى نيران كتائب القسام ، مؤكدا اهمية الدور الاغاثي  من قبل الهلال الاحمر والجمعيات الخيرية ، حيث بات إيصال المساعدات امرا سهلا بعد ان كان اهل غزة يعانون حصار الانظمة العميلة الى جانب حصار الاحتلال ، مستدركا ، اما الان وبعد “بركة” الثورات العربية فإن وصول الاغاثة امر سهل.

واشاد الحربش بتعامل قوات الامن مع تجمع المواطنين امام السفارة الامنية “حيث كان راقيا والشعب لا يمكن ان يضر بلده ونريد هذا التعاون مع كل حراك شعبي وهذا هو الاداء الراقي المأمول من رجال الامن”.
استنكر نواب سابقون وجمع من المواطنين الاعتداء الصهيوني السافر على غزة ، مستغربين الصمت العربي والدولي ازاء قصف الابرياء الذي اودى بحياة اخواننا في غزة دون ذنب يقترفونه.
واقام هؤلاء وقفة تضامنية أمام مقر السفارة الأمريكية انتهت قبل قليل من دون مناوشات امنية ، حيث عبر الحاضرون عن آرائهم بالطرق السلمية .
وكانت  وزارة الداخلية قد اتخذت إجراءاتها الأمنية حول محيط السفارة الأمريكية لمنع التجمع من الاقتراب من مقر السفارة.
Copy link