محليات

بعد مطاردة المغردين امنياً
نقابة الصحافيين: نطالب بإيجاد تشريعات تحدد حقوق وواجبات وحريات المغردين

طالب رئيس مجلس إدارة نقابة الصحافيين الكويتية مساعد الشمري في بيان له السلطات المعنية بسرعة العمل على إيجاد تشريعات تحدد حقوق وواجبات وحريات المغردين، وأن تكون هذه التشريعات واضحة ومعلنة يدركها كل مواطن ويلتزم بها، خاصة بعدما تم سيق بعض المغردين إلى مراكز أمنية.

وكان نص البيان كالتالي:

التغيير حقيقة، وللمغردين الكويتيين حريتهم وحقوقهم وواجباتهم من أوجه التغيير في حياتنا المعاصرة، وسائل التواصل الاجتماعي التي أربكت أو قضت، إن جاز التعبير، على مقص الرقيب الذي كان يمثل هاجسا لكل أشكال العملية الإعلامية وفروعها، فحتى كلمات الأغنية ومشاهد الأفلام لم تكن لتنجو من ذلك المقص الذي كان الكثير له وعليه، وباختصار كانت الرقابة على الإعلام صخرة ثقيلة تجثم على صدر كل صحافي وكل صاحب فكر.

هذا واكد رئيس مجلس ادارة نقابة الصحافيين الكويتية مساعد الشمري اننا نحن اليوم بصدد التعامل مع المغردين الذين يصدحون بعشرات الملايين في كل ساعة على امتداد رقعة الكرة الأرضية. فالتغريد هو رفع الصوت بقصد إطراب وإسعاد المتلقين.
أننا بنقابة الصحافيين فوجئنا في هذه الأيام بأن بعضا من المغردين قد سيق إلى مراكز أمنية بدلا من تعهده بالإصلاح والتوجيه، والحقيقة هنا أن المغرد عندما رفع صوته لم يكن ليقصد الإساءة لوطنه بل كان مفعما بروح وطنية وغيرة على حاضر البلاد ومستقبلها، أما أن يعامل معاملة المجرمين فهذا مالا نقبله على الإطلاق.
وكما قال سمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه إننا في وطننا الغالي ننعم بنعم كثيرة يفتقدها الكثير من الشعوب، ولعل حرية الرأي والفكر وحرية التعبير تتصدر قائمة النعم التي عشناها وما زلنا منذ أكثر من خمسين عاما، تلك الحريات أثمرت تقدما وثراء فكريا وأدبيا وتربويا وإعلاميا وفنيا واجتماعيا واقتصاديا، وجعلت الكويت درة الخليج وجوهرته.
كما اننا نطالب السلطات المعنية بسرعة العمل على إيجاد تشريعات تحدد حقوق وواجبات وحريات المغردين، وأن تكون هذه التشريعات واضحة ومعلنة يدركها كل مواطن ويلتزم بها، فنحن مما نفخر به ونعتز أولا وأخيرا أننا مواطنين مخلصون عاشقون لوطننا، على اختلاف مكوناتنا وشرائحنا الاجتماعية، لقد جبلنا على الوفاء للكويت والحب لهذه الأرض الطيبة، وعلى الاحترام والتقدير والتشبث بشرعيتنا الوطنية المتمثلة بسمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه وبآل صباح الكرام.

Copy link