فن وثقافة

(شخصيات من تاريخ الكويت).. كتاب جديد للباحث طلال الرميضي

صدر حديثا كتاب جديد لعضو مجلس ادارة رابطة الادباء الكويتيين ورئيس لجنة التأليف والنشر الباحث الكويتي طلال سعد الرميضي حمل عنوان (شخصيات من تاريخ الكويت).
وتوزع الكتاب على 272 صفحة من الحجم الصغير تناول الباحث الرميضي خلاله سير وتراجم 14 شخصية تاريخية كانت لها الاثر البارز في ماضي الكويت متلمسا من خلاله اهتمامه بالبحث التاريخي مع رؤية مفادها أن عملية توثيق السير الذاتية لرجالات خدموا هذه الارض يعطي القارئ أبعادا مختلفة حول طبيعة الحياة القديمة لمجتمع ما قبل النفط.
وتناول الرميضي في كتابه حياة الكثير من الشخصيات الكويتية ممن لم تطلها أقلام المؤرخين وظلت سيرتها خبيئة أو مفقودة أو لم تحظ بالعناية والاهتمام اللائقين بها.
وأوضح ان هذه الشخصيات المتنوعة الفكر والمختلفة المهن تكشف لنا أنماطا من حياة رجالات الكويت في الماضي وان كان بعضها ليس كويتيا الا أنهم عاشوا على كنفها وتركوا بصمات لا تنسى من تاريخها.
وذكر الرميضي في مطلع كتابه ان مهمة جمع المعلومات التاريخية عن هذه السير لم تكن سهلة بل واجهه كثير من العقبات والصعوبات حتى اكتملت البيانات الاساسية للشخصيات المذكورة في الكويت واستغرق البحث بالمخطوطات والمطبوعات وجمع الروايات فترة طويلة من الزمن.
والشخصيات التي تناولها المؤرخ الرميضي في كتابه الجديد هي الاديب عبدالمنعم السالم أول وكيل مطبوعات في الكويت والشيخ حمود الغربة أول كويتي يصل لاندونيسيا ودفاتر التاجر عبدالعزيز المبيلش وخليفة تركي الرشيد صاحب كتاب (الصرخة) وحسين خزعل مؤلف كتاب (تاريخ الكويت السياسي).
وبالاضافة الى هؤلاء تناول في الكتاب كلا من هاشم الرفاعي أول كويتي يطبع مذكراته قبل أكثر من 70 عاما وحياة الاديب عبدالله ناصر الصانع وقصة صورة نادرة للشيخ خلف بن اظبيه وجوانب من حياة الشاعر الكبير عبدالله الفرج وقصة مخطوطة محمد بودي وجوانب من حياة الشاعر زويد بن سمران وقصة تأليف (معجم الالفاظ الكويتية) للشيخ جلال الحنفي وعالم (فيلكا) الشيخ عبدالقادر السرحان وقصص وأخبار الشخصية التراثية الحميدي بن المنصور.
وفي المقدمة التي كتبها لكتاب (شخصيات من تاريخ الكويت) وصف الامين العام السابق لرابطة الادباء الدكتور خليفة عبدالله الوقيان الكتاب بأنه دراسة قيمة تنصف من أغفل التاريخ انصافهم أو قصر البحث العلمي في الالتفات اليهم”.
وقال الوقيان ان المؤلف “من المؤكد انه بذل جهدا كبيرا في جمع مادة كتابه ويمثل جهده التفاتة نبيلة ووفاء جميلا لمن أعطوا للوطن ورحلوا دون وداع وهذا الكتاب يسد ثغرة في المكتبة الكويتية ولعله يحفز الباحثين على بذل مزيد من الجهد باتجاه توثيق التاريخ الاجتماعي والاقتصادي والثقافي للكويت”.
يذكر ان المؤلف طلال الرميضي باحث جاد انصرف نحو البحث منذ كان طالبا في جامعة الكويت وهو يمتلك حاسة التقاط الموضوعات التي لم تذللها جهود الباحثين ومن ذلك قيامه باستخراج المادة الخاصة بالكويت والخليج العربي من (السالنامة العثمانية) وهو حاصل على جائزة الدولة التشجيعية.
Copy link