منوعات

عارضت حمل الفتيات الصغار للحجاب
وزيرة المرأة التونسية: انتشار النقاب في مؤسسات رعاية الأطفال.. غير مقبول

رفضت وزيرة المرأة التونسية سهام بادي اليوم الثلاثاء ظاهرة ارتداء مربيات للنقاب في مؤسسات رعاية الطفولة كما اعتبرت ارتداء الحجاب منذ سن الرابعة أمرا غير مقبول في هذه المؤسسات.

وقالت الوزيرة ، في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء التونسية ، :”إنه من غير المقبول السماح لمربيات يرتدين النقاب برعاية الأطفال الصغار الذين هم في حاجة لرؤية وجه معلمتهم بما يساعدهم على حسن التواصل معها”.

وعارضت حمل الفتيات الصغار للحجاب منذ سن الرابعة وقالت عن هذا :”غير مقبول” ، داعية في الوقت نفسه إلى “حتمية ترك الأطفال يلعبون ويرفهون عن أنفسهم كي يكبروا في ظروف ملائمة”.

وانتشر النقاب في تونس منذ الإطاحة بنظام الرئيس السابق زين العابدين بن علي وامتد للمؤسسات التعليمية والجامعية ليصل إلى مراكز رعاية الطفولة ما أثار جدلا بشأن تأثير ذلك على تواصل المربيات مع الأطفال وتعليمهم.

ولا توجد إحصائيات رسمية عن عدد المنتقبات في مؤسسات رعاية الطفولة بتونس لكن وزيرة المرأة حذرت من تأثير ذلك على تنشئة الأطفال في “إطار غير متجانس”.

Copy link