عربي وعالمي

هتفوا «الشعب يريد إسقاط الإخوان»
متظاهرون أردنيون: «الشعب يريد سيدنا أبو حسين»

 تظاهر المئات من أنصار جماعة أردنية تطلق على نفسها اسم تجمع “الولاء والانتماء للوطن والملك” اليوم الجمعة في مكان بعيد نسبيا من المقر العام لحركة الإخوان المسلمين بوسط العاصمة الأردنية عمان .

وندد المتظاهرون بمطالب الحركة بتقليص صلاحيات الملك عبدالله الثاني وهتفوا ” الشعب يريد اسقاط الإخوان ” و” الشعب يريد سيدنا أبو حسين ( الملك عبدالله الثاني ” ،” حرية من الله وبنحبك يا عبدالله ” . وأغلقت قوات الدرك كافة المنافذ المؤدية للمقر العام لحركة الإخوان المسلمين الكائن في حي العبدلي بوسط العاصمة .

وكان حزب جبهة العمل الإسلامي الجناح السياسي لحركة الإخوان المسلمين طالب بتعديل المواد 34 و35 و36 من الدستور الأردني كشرط لمشاركة الإسلاميين في الانتخابات البرلمانية والبلدية المقبلة.

يذكر أن الفقرة الثالثة من المادة 34 من الدستور الأردني تنص على أنّ ”للملك أن يحل مجلس النواب”، فيما تنص المادة 35 من على أن ”الملك يعيّن رئيس مجلس الوزراء ويقيله ويقبل إستقالته، ويعيّن الوزراء ويقيلهم ويقبل إستقالتهم بناء على تنسيب رئيس الوزراء”، أما المادة 36 فتنص على أن ”الملك يعيّن أعضاء مجلس الأعيان ويعيّن من بينهم رئيس مجلس الأعيان ويقبل إستقالتهم”. غير أن وزير الدولة لشؤون الإعلام والإتصال سميح المعايطة، اتهم حركة الإخوان المسلمين بـ “السعي لإعادة تشكيل النظام السياسي في البلاد من جديد”.

Copy link