محليات

سماء الكويت تبشر بربيع أخضر
الارصاد الجوية.. أكتوبر الماضي شهد بداية ايجابية لموسم مطير

زخت سماء الكويت كميات من المطر مبشرة بموسم ربيعي أخضر بعد سنوات من الجفاف، في حين  قال مدير ادارة الارصاد الجوية في الادارة العامة للطيران المدني محمد كرم ان شهر أكتوبر الماضي شهد بداية ايجابية لموسم مطير حيث ترافق تحرك منخفض السودان الموسمي نحو المنطقة مع التقائه بمنخفض البحر المتوسط مع وجود كميات كبيرة من الرطوبة الجوية في طبقات الجو ما ساعد وأدى الى هطول أمطار اتصفت بالغزارة على بعض المناطق مترافقة بعواصف رعدية. 
 وأضاف كرم في تصريح صحافي اليوم ان محطات الرصد الجوية المنتشرة في دولة الكويت والتابعة لادارة الارصاد الجوية سجلت كميات هطول كبيرة خلال شهري اكتوبر الماضي ونوفمبر الجاري مقارنة بالسنوات الثلاث الماضية ما يبشر بخريف وشتاء مطيرين على الكويت وشبه الجزيرة العربية يتطلع اليهما السكان ويتوسمون خيرا بالزراعة وبالماشية. 
 وذكر ان كميات الامطار الهاطلة حتى الان على الكويت (خلال شهري أكتوبر الماضي ونوفمبر الجاري) بلغت في العبدلي 2ر26 ملليمتر – جال اللياح 23ر6 ملليمتر – جزيرة بوبيان 6ر44 ملليمتر – السالمي 4ر13 ملليمتر – ابرق الحباري 4ر10 ملليمتر – الرابية 7ر20 ملليمتر – مدينة الكويت 4ر23 ملليمتر – مطار الكويت 7ر14 ملليمتر – الاحمدي 16 ملليمترا – السالمية 9ر10 ملليمتر – الجهراء 5ر12 ملليمتر – الصليبية ملم 7ر13 ملليمتر – فيلكا 3ر54 ملليمتر المناقيش 2ر17 ملليمتر – الوفرة 6ر23 ملليمتر – الجليعة 6ر15 ملليمتر – النوصيب 6ر36 ملليمتر – ام المرادم 3ر60 ملليمتر. 
 وبين كرم انه مع مطلع شهر أكتوبر من كل عام يبدأ مناخيا في الكويت فصل الخريف الذي يمتد حتى أواخر شهر نوفمبر حيث تبدأ درجات الحرارة بالانخفاض تدريجيا بانحسار المنخفض الهند الموسمي الحراري شرقا ليبدأ بذلك تأثير امتداد منخفض السودان الموسمي الحراري القادم من الجنوب الغربي والذي يتزامن مع تواجد منخفض قبرص البارد فى طبقات الجو العليا في شرق المتوسط.
 وأشار الى انه مع منتصف أكتوبر من كل عام تبدأ فترة الوسم التي تمتد لثمانية أسابيع وتتميز هذة الفترة بتغيرات الطقس السريعة والحادة وهطول الامطار الغزيرة على الكويت في بعض الاعوام خصوصا السنوات الممطرة نتيجة تفاعل الكتل الهوائية الحارة والباردة.
Copy link