محليات

الخنين : وزير النفط يتخذ قرارات انتخابية بترقيات في مؤسسة النفط غدا

طالب رئيس نقابة العاملين بشركة خدمات القطاع النفطي سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك بالتدخل شخصيا لوقف القرارات المستبدة التي سيوقعها وزير النفط غدا الاربعاء  بترقيات وتعيينات جديدة في المناصب القيادية في مؤسسة البترول والشركات العاملة بها في وقت مريب قبل استقالة الحكومة بايام وفي ظل غياب مجلس الامة . 
وتساءل الخنين في تصريح صحفي ” اين القانون الذي تسعون لتطبيقه يا سمو رئيس الوزراء في ظل هذه القرارات التي ستنعكس سلبا على مؤسسة  البترول والشركات التابعة لها وتأتي في وقت مريب ولحسابات انتخابية بعيدا عن مصلحة الكويت واهلها . 
وقال الخنين اننا سنتصدى لهذه القرارات الجائرة بكل قوة لانها تأتي في وقت مريب حيث لا يخفى على احد ان الكويت مقبلة خلال ايام قليلة على الانتخابات البرلمانية وستقدم الحكومة استقالتها وتأتي هذه القرارات الانفرادية لاستمرار السياسية الحكومية المبهمة في القطاع النفطي والتي اصبحت محل استنكار واسع داخل المؤسسة والشركات التابعة لها . 
واستنكر الخنين اقدام وزير النفط بترقيات مساعدي الاعضاء المنتدبين للشركات النفطية اليوم الاربعاء في ظل هذا التوقيت المريب وفق اسلوب الترضيات والمساومات على حساب اقتصاد البلد والعاملين بالقطاع النفطي. 
واكد ان ما يثير الاستغراب من هذه الترقيات انها تأتي في هذا التوقيت الخطير حيث يدلي كل بدلوه لكسب بعض التيارات او الاشخاص  وخاصة في هذه المناصب الحساسة على حساب ثروات البلد عامة والعاملين بالقطاع النفطي خاصة والذين يسهرون ليل نهار للحفاظ على هذه الثروات من الذهب الاسود . 
ودعا الخنين مجلس ادارة مؤسسة البترول ان يقوموا بمسؤولياتهم والا يكونوا اعضاء في مجلس بلا صلاحيات وطالب بالغاء هذه الترقيات وعدم اصدار أي منها حتى يتم تشكيل الحكومة القادمة وان تعطى الفرص والاولوية للقياديين كل في مجال اختصاصه مشددا على ضرورة ان تكون هذه المناصب  القيادية خارج دائرة المحاباة وان تعطى الفرص للاكفأ من ابناء القطاع النفطي ولا تخضع للواسطة او المحسوبية . 
كما طالب بضرورة ان تخضع هذه الوظائف القيادية لقواعد الشفافية الكاملة بعيدا عن الغموض والابهام الذي نراه في القطاع النفطي حاليا وان تكون هذه الترقيات وفق القنوات الاعتيادية  . 
واكد الخنين في ختام تصريحاته ان نقابة العاملين بشركة خدمات القطاع النفطي ستظل _كما عهدها الجميع _في خدمة العاملين في الشركة والزملاء في القطاع النفطي لحماية المال العام من أي تسلط او محاباة على حساب الطبقة العاملة من ابناء الكويت موظفي القطاع النفطي . 
Copy link