محليات

بغداد: الكويت أطلقت صيادا عراقيا محجوزا لديها منذ عامين

أعلنت جمعية للصيادين في محافظة البصرة العراقية، عن قيام السلطات الكويتية بإطلاق سراح صياد عراقي بعد مرور نحو عامين على اعتقاله عندما كان يمارس عمله في منطقة بحرية حدودية. 
وقال مدير جمعية السندباد للصيادين التي يقع مقرها في قضاء الفاو بدران عيسى، إن “السلطات الكويتية أطلقت، صباح أمس، سراح الصياد حسين عبد المجيد عبد النبي المعتقل في الكويت منذ مطلع عام 2011″، مبيناً أنه “أعيد إلى العراق عبر منفذ سفوان الحدودي في البصرة”. 
وأضاف عيسى أن “الصياد البالغ من العمر 16 سنة يتمتع بصحة جيدة”، مشيراً إلى أن “الكثير من الصيادين في قضاء الفاو كانوا باستقباله عند عودته بدافع التعرف منه على أحوال زملائهم المعتقلين في السجون الكويتية”.
وكانت أصدرت محكمة الجنايات في دولة الكويت أواخر الشهر الماضي حكماً بالإعدام شنقاً على الصياد العراقي طه محمود سبهان لإدانته بقتل وكيل العريف في خفر السواحل الكويتية عبد الرحمن موسى عبد الرحمن، كما حكمت بالحبس لمدة ثلاث سنوات على الصيادين صادق ماجد وحيدر محمود، ولمدة سنة على الصياد حسين عبد المجيد عبد النبي المطلق سراح اليوم، وفي نفس القضية أصدرت المحكمة ذاتها أحكاماً غيابية بالسجن المؤبد على أربعة صيادين عراقيين آخرين، هم الأشقاء محمد سبهان وعلي سبهان ونصار سبهان وحسين سبهان.