رياضة

خطوة “مورينيو” القادمة” .. منتخب البرتغال

اعترف البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لفريق ريال مدريد الاسباني، إن طموح تولي المسوؤلية الفنية لفرق المنتخبات الوطنية، يراوده وبشدة وأنه خطوته المقبلة، متمنيًا ان تكون هذه الخطوة نحو  تدريب المنتخب البرتغالي.
  
وقال مورينيو  خلال حضوره مؤتمر دبي الرياضي الدولي السابع، في جلسه جمعته مع الأرجنتيني دييغو آرماندو مارادونا تحت عنوان “التخطيط الاستراتيجي لتحقيق البطولات”، إنه تولي تدريب العديد من الاندية الكبرى على مستوى القارة الاوروبية، ويهمه في المرحلة المقبلة أن ينتقل إلى مستوى اعلى في التدريب، وهو ما يتحقق مع فرق المنتخبات الوطنية، مؤكًدا ان تدريب المنتخب البرتغالي تحديدًا سيكون أبرز طموحاته.
واعتبر  مدرب ريال مدريد الأسباني حاليًا، وانتر ميلان الإيطالي وتشيلسي الانجليزي سابقًا، إن المدرب الناجح هو من يمتلك خلفية ثقافية متميزة عن الفريق الذي يدربه، فتدريب  تشيلسي مختلف عن تدريب إنتر ميلان، ومانشستر يونايتد مختلف عن تدريب ريال مدريد، والتفوق في قيادة اي منهم يرجع إلى المرجعية التي يمتلكها المدرب.
واعتبر مورينيو ان التحدي الذي يواجه في أسبانيا بتدريبه ريال مدريد في مواجهة منافس قوي وعنيد هو برشلونة الذي يعتبره الكثيرون انه النادي الأفضل في أسبانيا، هو تحدي أكبر من الذي لاقاه في إيطاليا عند تدريبه الانتر حيث كان هناك ينافس نفسه.
وأشاد المدرب البرتغالي بنظيره الفرنسي برونو ميتسو  – الذي حرص على حضور المؤتمر رغم معاناته مع المرض- مشيرًا إلى أن تفوّق مدرب أوروبي مثل ميتسو  مع العديد من المنتخبات والفرق في افريقيا وآسيا يرجع إلى قدرته على التأقلم مع طبيعه كل بلد، وإلمامه بمرجعيتها الثقافية، وهي سمة اي مدرب يبحث عن النجاح.