محليات

جمعية فهد الاحمد قدمت نصف مليون طن طحين
فزعة كويتية لإنقاذ الأسر السورية

اطلقت جمعية فهد الأحمد الإنسانية وبالتعاون مع هيئة الشام الإسلامية مشروع الخبز وكسوة الشتاء للشعب المنكوب في داخل سوريا .
وقال مدير جمعية فهد الأحمد الإنسانية المهندس فارس العنزي في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) ان جمعية فهد الأحمد الإنسانية قامت بحملة جمع تبرعات من خلال مشروع الخبز لإغاثة الشعب السوري المنكوب في الداخل بداية العام الجديد حيث قام فريق من العاملين في الجمعية باستقبال التبرعات النقدية على مدار أسبوعين تقريبا ولاقت الحملة تجاوبا كبيرا من الشعب الكويتي المعطاء.
وأضاف العنزي “لقد ذهبنا الى أكبر مصنع للطحين في تركيا واشترينا كمية من الطحين بلغ وزنها 466 طنا ما يعادل 18 سيارة كبيرة وتم إدخال هذه القافلة اليوم الى سوريا عن طريق معبر باب الهوى وباب السلام حيث سيتم توزيعها على مناطق إدلب وحلب وحماه” مشيرا إلى أن عملية التوزيع في الداخل السوري ستشرف عليها هيئة الشام الإسلامية.
وأوضح انه سيتم بعد ذلك خبز الطحين في الأفران وتوزيعه على الأسر المحتاجة بالإضافة الى ارسال شاحنتين من الألبسة الشتوية للأطفال دون سن 15 عاما توزع على النازحين في الداخل.
وأشار العنزي الى أن الجمعية لم تتوان عن نصرة المسلمين في سوريا وانها بدأت حملتها الاغاثية للشعب السوري من بداية الثورة السورية وتعمل الآن من خلال التعاون مع هيئة الشام الإسلامية على توفير ما تتطلبه إغاثة الشعب السوري في الداخل واللاجئين على الحدود التركية والأردنية واللبنانية.
وأكد ان استقبال التبرعات لحملة الخبز مستمر حتى يمن الله على الشعب السوري بالنصر القريب كما توجه بالشكر والعرفان الى جميع المحسنين الذين ساهموا في هذا المشروع.
وتكتسب المساعدات الكويتية أهمية بالغة كونها تأتي في وقت تفاقمت الأوضاع الإنسانية داخل سوريا وازدادت معها محنة الشعب الأمر الذي يحتم ضرورة مد يد العون والمساعدة لهم. 

الهلال الكويتي وزع مساعدات على 11 ألف أسرة سورية

اعلنت جمعية الهلال الاحمر الكويتي اليوم انها قامت بتوزيع مساعدات غذائية وحليب اطفال وبطانيات على نحو 11 الف أسرة سورية نازحة في لبنان منذ انطلاق الحملة الاغاثية بداية الشهر الحالي.
وقال رئيس الفريق الميداني في وفد الجمعية المهندس مناور العازمي في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) هنا ان الفريق الميداني واصل توزيع مساعداته على نحو 2000 اسرة سورية نازحة في منطقة الهرمل مشيرا الى ان الحملة ستختتم نشاطها يوم الاحد المقبل بتوزيع آخر الف طرد غذائي وبطانية في مناطق البقاع وعرسال.
واكد العازمي اهمية هذه المساعدات في اطار حملة جمعية الهلال الاحمر الكويتي بالتعاون والتنسيق مع الصليب الاحمر اللبناني مشددا على حرص والتزام الجمعية على الوقوف الى جانب الشعب السوري الشقيق الذي يعيش مأساة انسانية.

بيت الزكاة والهيئة الخيرية يقدمان نحو مليون دولار للاجئين السوريين

قدم بيت الزكاة الكويتي والهيئة الخيرية الاسلامية العالمية مساعدات تقدر ب919 الف دولار للاجئين السوريين في لبنان.
وقال المدير العام للهيئة الخيرية الدكتور سليمان شمس الدين في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) عقب لقائه مفتي لبنان الدكتور محمد رشيد قباني هنا اليوم ان هذه المساعدات تأتي انطلاقا من الواجب الإنساني والديني والاخوي تجاه اللاجئين السوريين في لبنان.
واعرب شمس الدين عن امله في تساهم هذه المساعدات في تخفيف معاناة اللاجئين ناقلا شكر وامتنان المفتي قباني لدولة الكويت اميرا وحكومة وشعبا على كل ماقدموه من خير لكل المحتاجين في كل بقعة العالم.
Copy link