منوعات

مصر تترقب المواطن رقم 92 مليون

كشف الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر أن عدد المصريين في الداخل سيصل إلى 84 مليون نسمة الجمعة، يضاف إليهم ثمانية ملايين خارج البلاد، ما يرفع عدد المصريين الإجمالي إلى 92 مليون نسمة. 
وقال المركز إن تقديراته لعدد المصريين في الداخل يعتمد على نظام “الساعة السكانية” الخاصة بتقدير نسبة الزيادة، في حين اعتمد على أرقام وزارة الخارجية لتحديد عدد المصريين خارج البلاد.
وأوضح الجهاز – في بيان له نقله التلفزيون المصري – أن عدد السكان بالداخل سجل 83 مليون نسمة في 30 أغسطس الماضي، ما يعني حصول زيادة بواقع مليون شخص خلال 6 شهور، وبلغت نسبة الذكور من بين إجمالي السكان 51.1 في المائة مقابل 48.9 في المائة من الإناث.
واحتلت محافظة القاهرة المرتبة الأولى في عدد السكان بنسبة 7.1 في المائة، تليها محافظة الجيزة بواقع 6.8 في المائة، أما أقل نسبة فسجلت في جنوب سيناء، وبلغت 2 في المائة.
وأشارت الأرقام إلى أن سكان مصر يتركزون في مساحة لا تتجاوز 7.7 في المائة من إجمالي أراضي البلاد، وخاصة على ضفتي نهر النيل وفي منطقة الدلتا التي يشكلها النهر عند مصبه بالبحر الأبيض المتوسط.
وتعتبر الزيادة السكانية السريعة في مصر من بين أبرز المشاكل التي تعانيها البلاد، إذ تتسبب بضغوطات كبيرة على الاقتصاد والبنية التحتية.
Copy link