أقلامهم

مبارك الذروة: لماذا لا يفتح الوزير المعوشرجي ملفات الفساد التي أثارها السيد كريدي؟

رواق الفكر / كريدي الدوسري و«الأوقاف»
د. مبارك الذروه
ما أثاره مدير المساجد بمحافظة الأحمدي من قضايا وتجاوزات خطيرة في تصريحه لجريدة «الراي» يوم الاربعاء الماضي يستحق التوقف..!
من تلك التجاوزات الخطيرة والمثارة عدم تعاون الشؤون الهندسية وكذا القانونية مع رئيس لجنة التحقيق البديلة والمشكلة والذي عبر عنه السيد كريدي بأنه عانى الأمرين وهو في الحقيقة امر يدمر طرق العدالة واستجلاء الحقيقة؟
بل يكشف اننا في غابة، القوي يأكل فيها الضعيف…!
فلماذا حفظت القضية؟ وأين بياناتها؟.. ولماذا استقال رئيسها العنزي؟!
ولم أغلق ملف القضية؟
من التجاوزات التي اثارها مدير مساجد الاحمدي تشكيل 7 فرق في محافظة حولي لخدمة مسجد واحد في الوقت الذي تعترض الوزارة على تشكيل 5 فرق لخدمة 300 مسجد في محافطة الاحمدي!!
واذا صح ذلك فإن القضية اما تجاوز مالي خطير مدفون! وإما على الاقل محسوبية وغياب للعدالة حتى في خدمة بيوت الله والمصلين..!
ان مخالفات الشؤون الهندسية وصلت الى قوانين الاقامة حيث كشف عن وجود 4 مديري مشاريع يعملون لديها واقاماتهم تحت شركات اخرى!!
لسنا ضد احد… 
ولا ضد تيار معين…
نتكلم عن تصريحات موظف مسؤول يجب ان ترى النور… من كل الزوايا!
السيد الوزير المعوشرجي من الوزراء السلفيين الاخيار الذين نتوسم فيهم الخير… وهو اليوم يسكن اعلى الهرم وسيأتي يوم يخرج وينتهي دوره… ولكن سيبقى وتبقى شهادته!!
فلماذا لا يفتح ملفات الفساد التي اثارها السيد كريدي، وهل يجوز ان يقول له كما في التصريح (لا اريد ان افتح ابواباً مغلقة)!!
يا معالي الوزير انت لا تفتح ابواباً مغلقة بل تغلق ابواب الفساد وعفن التكسب!
كن كما قال تعالى ( واصلح ولا تتبع سبيل المفسدين).
افتح يا معالي الوزير ملف شركة التكييف التي تم اعطاؤها عقوداً بالباطن بدلا من تمديد 3 اشهر لشركة اصلا مخالفة للنظم،،!
افتح ملف التدوير العام بالوزارة واستثناء مدير إدارة منه!
افتح ملف النثريات التي وصلت الى اربعة الاف دينار مخالفة للقرار الذي ينص على عدم تجاوز 500 كل 3 اشهر..!
وهل يحق تكليف الشركات العاملة بالوزارة بأعمال خارج العقد أو خارج المهام المنصوص عليها… وتطييب خاطرها بالنثريات؟!
أليست هذه أموالاً عامة؟!
وقد جاء في الحديث (هَدَايَا الْعُمَّالِ غُلُولٌ) كما في رواية الامام احمد!
وفي وزارة يفترض انها قدوة لكافة وزارات الدولة… يجب محاسبة كل مخالف ومتهاون سواء من الاخوان او السلف… بل واحالة المتسبب للنيابة العامة…!
افتح يا معالي الوزير قضية اسطول السيارات واكشف المستور حتى تعود الثقة للناس..؟ وقد جاء في البخاري ( ان رجالا يتخوضون في مال الله بغير وجه حق فلهم النار يوم القيامة)!!
اما السيد كريدي الدوسري الذي رشح لمنصب وكيل مساعد وتم اقصاؤه وشنت حرب عليه نقول له نعرفك يا بو عبدالله مهما تقوَّل عليك المدعون فإننا نثق بنزاهتك وحكمتك وصبرك لكن أنت ايضا مطالب بإحالة ملفات التجاوز للنائب العام لتطهير الوزارة من سراق المال العام…
والله تعالى يقول «ولا تكتموا الشهادة ومن يكتمها فإنه آثم قلبه والله بما تعملون عليم»
لا بد من حفظ الاموال العامة ومحاسبة المتهاون والمقصر واللص دون محسوبية او انحياز… وقد عرفنا السيد كريدي الدوسري ملتزما بالحيادية صارما بالتزام النظم والمعايير، وها هو اليوم يكشف المستور ويدق ناقوس الخطر فهل يقوم وزير الاوقاف بفتح الملفات قبل ان يأتي يوم لا ينفع فيه مال ولا بنون..!
هذا ما نرجوه… ممن نظن انهم على تحدٍ مع الفساد..
والله الموفق
Copy link