برلمان

فرحة نيابية باخلاء سبيل البراك: مبروك بوحمود: يا عقالي.. أعطيت السلطة درساً في إجراءات التنفيذ

  • اليحيى: طوينا صفحة مهمة من صفحات قضية البراك لكن لا ينهيها 
  • الطبطبائي يقترح اطلاق اسم مسلم على مواليد أبريل 
  • الصيفي: مبروك للبراك وعقبال البراءة في الاستئناف 
  • البرغش: شكرا ياضمير الأمة لأنك أعطيت السلطة درس في إجراءات التنفيذ 
  • الوعلان: حركنا مستمر وأقوى مما مضى 
  • هايف: مبروك.. بوحمود 
  • الداهوم: أقول للي مايحبنا ولا يواطنّا ويكره الشعب الكويتي.. موتوا بغيظكم  
  • الحربش: كنت أخشى على مسلم السجن لكن خشيتي على الكويت من سجنه كانت أعظم 
حملت الردود النيابية السابقة باخلاء سبيل النائب السابق مسلم البراك الكثير من البهجة بحكمة المحكمة، معتبرين أن القرار كان مستحقاً، ومثمنين الفزعة الكبيرة التي تلاقاها المسلم من شعب الكويت. 
وفي هذا الصدد أكد عضو المجلس المبطل فيصل اليحيى أن قرار محكمة الاستئناف بوقف التنفيذ يطوي صفحة مهمة من صفحات هذه القضية ولكنه لا ينهيها، ولا يزال هناك الكثير من العمل المطلوب لإنهائها.
وقال اليحيى: “إن قرار محكمة الاستئناف بوقف تنفيذ حكم أول درجة بحق الأخ مسلم البراك كان قرارا مستحقا، ونبارك للجميع صدور هذا القرار”.
وبارك النائب السابق الصيفي الصيفي للنائب البراك اخلاء سبيله اليوم، قائلا: “مبروك للأخ مسلم البراك وقف النفاذ للحكم في الدرجة الأولى وعقبال البراءة في الاستئناف إن شاء الله”. 
من جهته تقدم النائب السابق وليد الطبطبائي باقتراح برغبة للشعب، باطلاق اسم مسلم على مواليد شهر ابريل، تكريما له، إذ قال الطبطبائي: “مبروك الإفراج عن ضمير الأمة مسلم البراك لقد زادت هذه الأزمة من محبة وتقديرالشعب له وهناك عدد من المواطنين اطلقوا اسم مسلم على مواليد شهر 4”. 
وأضاف الطبطبائي: “بوحمود يستحق بلاشك الفزعة لمواقفه الثابتة ولكن هناك أيضا معتقلين بتهم سياسية أو بسبب الحراك لايجب أن نخذلهم أو نتركهم”.
بدوره قال النائب السابق عبدالله البرغش: “الحمدلله على اخلاء سبيل ابوحمود. وشكرا ياضمير الأمة لأنك أعطيت السلطة درس في إجراءات التنفيذ ليستفيد منه الشعب حاضرا ومستقبلا. مبروك مسلم البراك صهل صهيل الحصان والآن بين جموع الشعب شامخ الهامة (فلا نامت أعين الجبناء)”.
وأضاف البرغش: “الكويت تفرح لمسلم البراك، الشعب هو مصدر السلطات فهمت الآن شلون الناس تحب الشجاع الذي لم يتراجع عند المحك الصعب. درس للمهزوزين من البراك كفو”. 
وتابع البراغش: “من تفحص دموع فيصل المسلم لأجل مسلم البراك يبلغ السلطة وكل فاسد معها لن تكسرونا وهذه محبتنا لبعضنا (والوعد لاسيل الله كل وادي)”.
وأوضح البرغش أن اثنين لابد أن ردة فعلهم ومشاعرهم تختلف عنا جميعا (عباس الشعبي وأبووحش الميموني) محبتهم لمسلم نقية طاهرة.مبروك بشكل خاص للبطلين.
إضافة إلى ذلك قال النائب السابق مبارك الوعلان: “الشكر لله سبحانه ثم لجميع من ساند مسلم البراك ولاننسى شبابنا المعتقلين فى السجن المركزي وحراكنا مستمر بل أقوى ممامضي الى أن نحصل على حقوقنا”.
من جانبه قال النائب السابق محمد هايف: “مبروك الإفراج لأبوحمود مسلم البراك ونتمنى أن تكون جميع الأحكام براءة في جميع الخصومات السياسية مع إعادة السلطة الأمور إلى نصابها وطي صفحة الأزمة”.
من جهته، قال عضو المجلس المبطل بدر الداهوم “بعد وقف نفاذ السجن عن مسلم البراك أقول للي مايحبنا ولا يواطنّا ويكره الشعب الكويتي..موتوا بغيظكم وقريباً سنفرح بهزيمتكم وينتصر الحق والشعب”.
وأكد النائب السابق جمعان الحربش: “الحمد لله لم تسجن الكويت أي سجن كان سيسع الكويت، كنت أخشى على مسلم السجن، لكن خشيتي على الكويت من سجنه كانت أعظم”. 
Copy link