سبر أكاديميا

"أبواب السماء" بالمعهد العالي للاتصالات والملاحة
الاكتشافات الكونية الحديثة ساهمت بإسلام الكثير من العلماء الفيزيائيين والفلكيين

تحت رعاية مدير المعهد العالي للاتصالات والملاحة لتابع للهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب عباس السماك نظم قسم الكمبيوتر نشاطه الاجتماعي وذلك من خلال عرض الفيلم الوثائقي أبواب السماء لمخرج الفيلم الإعلامي القدير الفاروق عبدالعزيز ،والذي تحدث عن إعجاز القرآن في علم الفضاء، وكيف أن اكتشافات حديثة توصلت لها وكالة ناسا الفضائية حديثا تم ذكرها بالقرآن الكريم قبل 1400 سنة.
في هذا السياق اشار المخرج الى أن الاكتشافات الحديثة قد التي اثبتت بأن السماوات والأرض كانتا رتقا فتم فتقهما كما ذكر الله عز وجل في كتابه الحكيم في سورة الأنبياء آية 30، بالإضافة إلى أن السماء تم حبكها وهذا الشيء ذكر في القرآن الكريم في سورة الذاريات آية 7، كما بين الفيلم كيف أنه تم التوصل حديثا إلى اكتشاف يبين بأن الفضاء يتمدد ويتسع وهذا ما ذكر في الكتاب الحكيم بسورة الذاريات آية 47، كما مضيفا بانه ومن خلال الفيلم تم التعرف على تاريخ العلم والعلماء الفيزيائيين والفلكيين بالإضافة الى شخصيات أسلمت بسبب ما ذكر في القرآن قبل 1400 سنة وتوصل له العلم الحديث ،كما أكد الفيلم بأن الاكتشافات الحديثة للعلم التي ردت على كافة المشككين بالدين الإسلامي، وبوجود الله عز وجل.
بدوره أكد رئيس قسم الكمبيوتر المهندس مشعل النشيط بأن قسم الكمبيوتر لا يتردد دوما في تنظيم العديد من الأنشطة العلمية والثقافية التي من شأنها رفع مستوى المتدربين والمتدربات ،مؤكدا بأن الإعجاز القرآني لا نهاية له ،وقد حاز الفيلم على اعجاب الحضور الكثيف الذي ملء المسرح من أعضاء هيئة تدريب ومتدربين ومتدربات.
حضر النشاط مساعد المدير بالمعهد العالي للاتصالات والملاحة الكابتن منذر الكندري ورئيس قسم رئيس قسم الكمبيوتر المهندس مشعل النشيط وعدد غفير من طلبة وطالبات المعهد.
Copy link