رياضة

المرحلة الـ 36 من "البريميرليج"
ديربي “الميرسيسايد” ينتهي بالتعادل السلبي

اتحدت جماهير ليفربول وإيفرتون الأحد في دربي كروي انتهى بالتعادل السلبي بين الفريقين، ووجهت جماهير آنفيلد الشكر لإيفرتون على دعمه لها متذكرة كارثة هيلزبره، عبر لافتة ضخمة كتب عليها كلمة “شكراً”.


ولم يشهد الدربي أي هجمات مؤثرة من كلا الجانبين، واكتفى فيها الحارسان بمشاهدة زملائهما يتصارعون على الكرة، ليتقاسم الفريقان النقاط.


وألغى الحكم هدفا لإيفرتون مع بداية الشوط الثاني في قرار أثار غضب الجماهير.


كما أضاع قائد “الريدز” ستيفان جيرارد هدفا محققا بعدما تجاوز حارس المرمى تيم هوارد، لكن المدافع سيلفين ديستين كان الوحيد على الخط الذي أنقذ الكرة.


وواصل الفريقان احتلالهما للمركزين السادس والسابع على الترتيب، حيث يتفوق إيفرتون بفارق خمس نقاط وله 60 نقطة.


وكانت جماهير إيفرتون قد وفقت إلى جانب ليفربول للمطالبة بتوفير العدالة لصالح أسر قتلى الكارثة التي وقعت في 15 أبريل 1989 ومات وقتها 96 مشجعا.

Copy link