رياضة

البطولة انطلقت.. في قطر
فوز “نورة صفر” وخسارة “الحوار” في بطولة غرب آسيا للشطرنج

انطلقت مساء أمس الأول بالعاصمة القطرية الدوحة منافسات بطولة غرب آسيا الفردية للرجال والسيدات للشطرنج، بمشاركة 14 لاعباً و10 لاعبات من 10 دول هي الإمارات، والكويت، والأردن، وفلسطين، ولبنان، واليمن، والعراق، وإيران، والمملكة العربية السعودية بالاضافة إلى قطر .
وتقام بطولة الرجال بالنظام السويسري من 9 جولات ويمثلنا أستاذ الاتحاد الدولي جاسم الحوار، أما بالنسبة لبطولة السيدات فتقام بنظام الدوري الكامل من مرحلة واحدة تمثلنا فيها الأستاذة الدولية نورة محمد صفر، وسيتأهل الفائز والفائزة من البطولتين إلى نهائيات كأس العام بمدينة ترمسو النرويجية.
وتعتبر بطولة غرب آسيا الأقوى التي نظمت حتى الآن نظراً لمشاركة نخبة الأبطال يتصدرهم الإيراني إحسان مقامي صاحب التصنيف 2568 نقطة، ثم القطري محمد المضيحكي ثانياً بالترتيب وتصنيفه 2550 نقطة، أما لاعب منتخبنا الوطني جاسم الحوار فيأتي في المركز العاشر حسب التصنيف.
وأوقعت قرعة البطولة لاعب منتخبنا جاسم الحوار في مواجهة قوية مع الأستاذ الدولي الكبير الإيراني بوريا دريني المصنف الثالث في البطولة، حيث لعب جاسم باللون الأسود وانتهى اللقاء باستسلامه في النقلة 51، ويلتقي بالجولة الثانية مع المصنف الأول في البطولة الأستاذ الدولي الكبير الإيراني إحسان مقامي.
أما بالنسبة للاعبتنا نورة محمد صفر فقد التقت في الجولة الأولى مع الفلسطينية أصيل فقيه، حيث لعبت نورة باللون الأبيض وبعد سلسلة من المناورات استطاعت التفوق على منافستها في النقلة 35، وأضافت النقطة الأولى في رصيدها، وتلتقي في الجولة الثانية باللون الأبيض مع اللاعبة اللبنانية مايا جلول.
وأسفرت باقي النتائج على النحو التالي: في بطولة الرجال، تعادل على الطاولة الأولى اللبناني فادي عيد مع المصنف الأول في الإيراني إحسان مقامي، وفي الطاولة الثانية فاز الأستاذ الدولي الكبير القطري محمد المضيحكي على العراقي علي ليث، وكسب القطري محمد ناصر السيد منافسه اليمني فرج يحيى، وتفوق الإيراني جولي زاده أصغري على الكويتي بدر الهاجري، فيما كسب القطري حسين عزيز اللاعب السعودي أحمد الغامدي، وفاز الأردني سامي خضر على الفلسطيني تمارا عطا الله.
أما بالنسبة لنتائج السيدات، على الطاولة الأولى، فازت القطرية ذو شن على الأردنية لوجين دحداح، وعلى “الثانية” كسبت الإيرانية شايسته قادربور اللبنانية مايا جلول، وعلى الطاولة الثالثة فازت الإيرانية ميترا حجازي بور على الكويتية نادية الرمضان، وانتهت نتيجة الطاولة الخامسة بتعادل الشيقتين غادة، وعائشة الخليفي من دولة قطر.
الجدير بالذكر أنه يرأس بعثة منتخبنا الوطنية الأستاذة الدولية منى الهرمودي أمين عام اللجنة النسائية بالاتحاد ويرافقهم المدرب ادفين كينجيز.
من ناحية أخرى، توج الشيخ سلطان بن خليفة بن شخبوط آل نهيان رئيس الاتحاد الآسيوي للشطرنج رئيس نادي العين للثقافة والشطرنج الفائزين في ختام بطولة العين الدولية للشطرنج الكلاسيكي ضمن فعاليات النسخة الأولى لمهرجان الولاء للقيادة الرشيدة، تحت شعار “البيت متوحد” والذي نظمه نادي العين للثقافة والشطرنج على مدار أسبوعين وتضمن خمس فعاليات شملت تنظيم ثلاث بطولات للشطرنج الخاطف والديناميكي والكلاسيكي، ثم مباراة استعراضية لبطلة العالم سوزان بولجار ومحاضرة شطرنجية، أما الأنشطة المصاحبة، فشملت مبارزة شعرية كبرى وتدوين رسائل الولاء للقيادة الرشيدة.
حضر حفل التتويج هشام علي الطاهر الأمين العام للاتحاد الآسيوي للشطرنج، وخالد النعمي رئيس المنطقة الأفريقية الأولى لدول شمال أفريقيا.
وتوج الأستاذ الدولي المصري محمد عماد بلقب بطولة الشطرنج الكلاسيكي برصيد 7.5 نقطة، وتساوى في نقاط المركزين الثاني والثالث كل من الأستاذ الدولي السلوفيني تاديج ساكيلسيك، والدولي المصري محمد حجازي بلبل برصيد 7 نقاط، ولكن أنظمة كسر التعادل رجحت كفة السلوفيني ساكيلسيك، وتساوى في المركزين الرابع والخامس الدوليان السوريان حسن عبطيني وخالد الجلدة برصيد 6.5 نقطة لكل منهما، ثم حل الدولي السوداني طارق محمد الطاهر في المركز السادس برصيد 6 نقاط.
وفاز العيناوي مايد الراشدي بجائزة أفضل لاعب إماراتي برصيد 6 نقاط، بينما حصلت الدولية السلوفينية ميشا هنريك بجائزة أفضل لاعبة في البطولة برصيد 5.5 نقطة، وفازت العيناوية موزة المعمري بجائزة أفضل لاعبة إماراتية، في حين فاز الإماراتي حامد آل علي بجائزة أفضل ناشئ تحت 14 سنة، وفازت العيناوية وديمة الكلباني بجائزة أفضل ناشئة تحت 14 سنة، وفاز البحريني حسين الأمين بجائزة أفضل ناشئ تحت 12 سنة، وفازت السورية شام الحمود بجائزة أفضل ناشئة تحت 12 سنة، وفاز العيناوي حارب الشامسي بجائزة أفضل ناشئ تحت 10 سنوات، بينما فازت العيناوية وافية درويش المعمري بجائزة أفضل ناشئة تحت 10 سنوات، وفاز سلطان فاضل الشامسي بجائزة أفضل لاعب عيناوي، بينما فازت شقيقته أمل فاضل الشامسي بجائزة أفضل لاعبة عيناوية.
شارك في البطولة أكثر من مائة لاعب من 10 دول هي سلوفينيا، وطاجيكستان، وإيران، ومصر، وسوريا، والبحرين، والسودان، وليبيا، والأردن، والإمارات.
وفي بطولة الفئة «ب» التي أقيمت مصاحبة للبطولة الدولية، فازت السورية فاطمة هشام الأرغا بلقب البطولة بعد أن حققت العلامة الكاملة برصيد 7 نقاط، وحل في المركز الثاني السوري عبدالناصر أحمد، تاركا المركز الثالث لمواطنه يحيى زكريا، بينما فاز سالم فاضل الشامسي بجائزة أفضل لاعب عيناوي، وفازت هيام الشامسي بجائزة أفضل لاعبة عيناوية.
Copy link