رياضة

شاهد أبرز تصريحات السير
“فيرغسون”.. لا يقرأ الصحف

في ما يلي ابرز التصريحات التي اطلقها السير اليكس فيرغوسون خلال مسيرته المظفرة في صفوف مانشستر يونايتد قبل ان يعلن اعتزاله اليوم الأربعاء رسميا:

      “التحدي الأكبر بالنسبة لي ليس ما يحصل حاليا، التحدي الأكبر بالنسبة لي كان الإطاحة بليفربول عن العرش”، فيرغوسون عن أكبر إنجازاته.

      “في نهاية هذه المباراة، ستكون الكأس الأوروبية على بعد 6 امتار فقط منكم ولن تتمكنوا من لمسها في حال خسارتنا. وبالنسبة للعديد منكم، لن تقتربوا منها أكثر من ذلك. لا تتجرأوا على العودة إلى هنا دون أن تقدموا كل ما لديكم”، فيرغوسون خلال استراحة الشوطين في المباراة النهائية لمسابقة دوري أبطال أوروبا 1999.

      “لا يمكنني أن  أصدق ذلك. لا يمكنني أن أصدق ذلك. كرة القدم جهنمية”، فيرغوسون عن فوز فريقه بتلك المباراة النهائية ضد بايرن ميونيخ.

      “كان من المفترض أن يحتفل السير مات بازبي بميلاده التسعين اليوم، لكني أعتقد أنه كان يراقبنا من السماء وهو يقوم بالكثير من الركل”، فيرغوسون بعد الفوز الشهير في برشلونة.

      “النصيحة الأهم التي قدمها لي كانت أن لا أقرأ الصحف، كانت نصيحة رائعة ولم أقرأها منذ حينها”، فيرغوسون عن النصيحة التي قدمها له بازبي.

      “من الصعب تحديد من سينجح كمدرب. على سبيل المثال، لم يكن أحد هنا يتوقع أن يصبح مارك هيوز مدرباً، ليس بعد مليون عام، وأعتقدنا جميعنا أن براين روبسون سيكون دون أدنى شك مدرباً من الطراز الرفيع”، فيرغوسون عن لاعبيه السابقين الذين أصبحوا مدربين.

      “يقولون أنه رجل ذكي، أليس كذلك؟ يتحدث خمس لغات! لدي فتى من كوت ديفوار في الخامسة عشرة من عمره ويتحدث خمس لغات!”، فيرغوسون عن آرسين فينجر.

      “كان مليئاً بالهراء، كان يناديني الريس والرجل الكبير عندما تناولنا معاً كأساً بعد مباراة الذهاب. لكن كان من الأفضل أن تكون تحياته مترافقة مع كأس من النبيذ الجيد. ما قدمه لي هو مجرد مسحوق لإزالة الطلاء” فيرغوسون عن مورينيو.

      “يقولون لك ‘الإنجليز أقوياء جداً، نحن سيئون جداً في الكرات الهوائية، لا يمكننا القيام بهذا الأمر، لا يمكننا القيام بذلك الأمر’. ثم يتغلبون عليك 3-0″، فيرغوسون عن المديح الإيطالي.

      “هذا الفتى ولد على الأرجح في مصيدة التسلل” فيرغوسون عن فيليبو إينزاغي.

      “راهنته على أنه لن يسجل 15 هدفاً في الدوري ويجب أن أعدّل الرهان معه. أذا وصل الى 15 هدفاً بإمكاني أن أعدّل الرهان ويحق لي أن أفعل ذلك لأني المدرب. سأجعله 150 الآن” فيرغوسون عن كريستيانو رونالدو.

      “لو كان أطول بإنش واحد، لأصبح أفضل قلب دفاع في بريطانيا. والده كان بطول 6 أقدام و2 إنش – يجب التحقق من بائع الحليب” فيرغوسون عن غاري نيفيل.

      “ديفيد بيكهام هو أفضل مسدد للكرة في بريطانيا ليس بسبب الموهبة التي أنعمها عليه الله بل لأنه يتمرن بلا ملل ولا كلل وبطريقة لا يفكر فيها الغالبية العظمى من اللاعبين الأقل موهبة منه” فيرغوسون عن ديفيد بيكهام.

      “كان حادثاً غريباً، لو كررت الأمر 100 أو مليون مرة فلن يحصل مجدداً. لو كان بإمكاني تكراره لواصلت اللعب!”، فيرغوسون عن إصابته بيكهام بالحذاء في رأسه.

      “إن كان في المراوغة أو العدو، بإمكان راين أن يترك أفضل المدافعين خلفه وهم يلهثون” فيرغوسون عن راين غيغز.

      “أتذكر المرة الأولى التي شاهدته فيها. كان في الثالثة عشرة من عمره وكان يركض في أرضية الملعب كالكلب الذي يطارد قطعة ورق فضية تطير في الهواء” فيرغوسون عن غيغز.

      “عندما تعاقدنا معه (روني) حين كان يبلغ 18 عاماً، تساءل الجميع كيف سيكون عندما يبلغ الحادية والعشرين من عمره؟ الآن، أصبح في الحادية والعشرين والناس يتساءلون كيف سيكون عندما يبلغ 25 عاماً؟ من المقدر أن تكون الأمور دائماً على هذا النحو”، فيرغوسون عن واين روني.

      “في بعض الأحيان تنظر إلى الحقل وترى بقرة ثم تتساءل ما إذا كانت أفضل من البقرة الموجودة في حقلك الخاص. إنه واقع، أليس كذلك؟ والأمور لا تجري على هذا النحو على الإطلاق” فيرغوسون عن إرتباط إسم روني لفترة وجيزة بإنتقال محتمل إلى مانشستر سيتي.

      “إنهم سيتي، أليس كذلك؟ إنهم فريق صغير بذهنية محدودة. كل ما يتكلمون عنه هو مانشستر يونايتد: لا يمكنهم التخلص من هذه العقدة”، فيرغوسون عن مانشستر سيتي.

      “في بعض الأحيان يكون لديك جار صاخب. لا يمكنك فعل أي شيء حيال هذا الأمر. سيظلون صاخبين دائماً. عليك أن تواصل حياتك وحسب، قم بتشغيل تلفازك وأجعل الصوت أعلى من العادة. أظهر اللاعبون اليوم مستواهم. هذا أفضل جواب على الإطلاق،” فيرغوسون بعد الفوز بمباراة الدربي.

      “كان من الممكن أن ينتهي الشوط الأول بالتعادل 20-20! لكن المنطق فرض نفسه – أو ربما فرضت الكرة المملة نفسها!”، فيرغوسون بعد الفوز على فولهام 3-2 عام 2005.

      “أصبحت الأمور شيقة الآن – أنا أسميها فترة سباق الأمتار الأخيرة”، فيرغوسون عن الأسابيع الأخيرة من السباق المحموم على لقب موسم 2002-2003.

      “لقد قلت له إذا ما نجح بتسجيل ستة أهداف، سأعطيه 50 جنيهاً ليحصل على قصة شعر جديدة!” فيرغوسون متحدياً لاعبه رافايل لتسجيل المزيد من الأهداف قبل نهاية موسم 2012-2013.

      “إلى الجمهور، شكراً لكم. الدعم الذي قدمتموه عبر السنوات. لقد كان فخرا وامتيازا كبيرا لي بأن أقود ناديكم وأنا أثمّن الوقت الكبير الذي قضيته كمدرب لمانشستر يونايتد.” فيرغوسون معلناً اعتزاله.

Copy link