محليات

مطالبًا شركات الوقود بانشاء محطتين في العبدلي والوفرة
الصبيح: شركات “الوقود” تلزم المزارع بشراء 10 دنانير فقط من الديزل.. هذا لا يغطي الاحتياجات

استغرب رئيس الاتحاد الكويتي للمزارعين براك فهد الصبيح ماتقوم به شركات الوقود من الزام المزارعين بشراء ديزل بقيمة عشرة دنانير فقط وهذا لا يكفي الا لثلاث ساعات فقط لتشغيل الجنريتول لتغذية المزرعة بالكهرباء وبقية اليوم  ماذا يفعل المزارع الله وحده يعلم . 
وناشد الصبيح في تصريح صحفي شركة البترول الوطنية ( KMPC ) وضع حد لهذا التجاهل  اتجاه المزارعين ويجب فتح السقف وعدم الزامه التعبئة  بعشرة دنانير فقط خاصة علما بأن شركة البترول أفادت في أكثر من مناسبة أنها تزود الشركات الخاصة بكل ما تحتاجه من الوقود اضافة الى اننا دخلنا في فصل الصيف والكهرباء معرضة للانقطاع في أي وقت في مزارع الوفرة والعبدلي مما يجعل المزارع جاهز بتشغيل الجنريتر حتى لا تتلف الزراعة وخاصة في البيوت المحمية التي يتم تشغيل المبردات عليها طيلة الاربعة وعشرين ساعة .
وأوضح الصبيح ان المزارعين تكبدوا خسائر كبيرة واشتروا تلك المولدات بمبالغ باهضة ومازالوا يسددون قروضها للبنك الصناعي ومع ذلك لا يجدوا الديزل لتزويدها به والذي لا نعلم الى أين يذهب فالشركة تزودهم بكميات كبيرة لكنهم مع كل الأسف يمنعونها عن المزارعين مما يؤدي بالتالي الى اتلاف مزارعهم لتصبح مصيبة مصيبتين نقص المياه العذبة وانقطاع مياه المعالجة من جهة ومنع بيع الديزل لأكثر من عشرة دنانير من جهة أخرى .
وقال الصبيح ان الاتحاد الكويتي للمزارعين على اتم الاستعداد للتعاون مع أي جهة بالبلاد سواء كانت حكومية أو أهلية لتذليل كافة الصعوبات التي تواجه المزارعين وعلى استعداد التعاون مع شركات الوقود لتزويد المزارعين بالكتب الرسمية التي تثبت أنهم مزارعينن ولديهم مزارع حتى لا يفتح الباب على مصراعيه وما يهمنا هو تقديم الكميات الكافيه من الديزل للمزارعين خشية من اتلاف الانتاج ولكن يجب وضع حل جذري وسريع بفتح المجال اليوم قبل الغد والمزارع يساهم بالأمن الغذائي ويجب دعمه من كافة الجهات .
وطالب الصبيح الشركات الخاصة بمحطات الوقود ضرورة انشاء محطة للوقود بالقرب من جمعية العبدلي الزراعية لحاجتها الماسة في هذه المنطقة وكثرة الطلب سواء على البنزين أو الديزل اضافة الى انشاء محطة ثانية في الوفرة لأن المحطة الحالية لا تكفي فالأمن الغذائي والحفاظ عليه مسؤولية الجميع ويجب دعم المزارع الكويتي للاستمرار 
وقال الصبيح ان المزارع الكويتي وعلى الرغم من مواجهته لبعض الصعوبات والعقبات التي يضعها البعض لكن ما يطمئنه ويجعله مستمر في زراعته الاهتمام الخاص من سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الصباح بالزراعة والمزارعين وحثه الدائم في أكثر من مناسبة على الاستمرار وكذلك التشجيع الدائم من مجلس الوزراء المتفهم لتلك المعاناة التي يواجهها المزارع الكويتي ومعرفة دوره الوطني .
Copy link