عربي وعالمي

“عالية النصيف” تعاود هجومها: ليس للكويت أي بصمة في إنشاء ميناء عبدالله

انتقدت النائب في مجلس البرلمان العراقي عن ائتلاف العراقية الحرة عالية نصيف، قانون تصديق الاتفاقية بين حكومتي العراق والكويت بخصوص تنظيم الملاحة في خور عبد الله، ووصفته بأنه قانون ‘ضعيف’ لا يخدم البلد.
وقالت نصيف في مؤتمر صحافي مشترك مع النائب زهير الاعرجي: ندعو الى الضغط على رئاسة البرلمان لغرض عدم ادراج عالية نصيف: قانون تنظيم الملاحة مع الكويت في خور عبد الله “ضعيف” ولا يخدم البلد
وأضافت: لولا ‘التشرذم السياسي والتشظي’ وعدم وجود اتفاق بين الكتل السياسية لكان من السهل الطعن فيه لدى الامم المتحدة والغاءه، مشيرة الى وجود طلب سابق مقدم الى رئاسة المجلس وموقع من 100 نائب طالبوا بكشف طبيعة عمل اللجنة المشكلة لتنظيم العلاقة بين العراق والكويت.
وأوضحت: تفاجئنا اليوم بادراج القراءة الاولى لقانون تصديق الاتفاقية بين حكومتي العراق والكويت بخصوص تنظيم الملاحة في خور عبد الله رغم اننا نجهل ما قامت به اللجنة المشتركة بين البلدين.
وأشارت الى: أن العراق يقع تحت طائلة البند السابع وقانون مجلس الامن رقم 833 الذي فرض على العراق ابان حرب التسعين فيه العديد من الخروقات وهو قانون ضعيف.
وذكرت: أن ميناء خور عبد الله الذي انشا في عام 1964 هو عراقي وحفر بايادي عراقية والحفارات التي استخدمت هي عراقية ولم يكن هناك أي بصمة أو فضل للكويت في انشاءه.
وأكدت تقديم طلب موقع من 50 نائباً الى رئاسة البرلمان يتضمن طلباً برفع تلك الفقرة والخاصة بقانون تنظيم الملاحة في خور عبد الله من جدول الاعمال لحين بيان نتائج اللجنة المشتركة بين البلدين.
Copy link