محليات

نقابة ايكويت: لمسنا من المجدلي توجهاً جدياً نحو التعاون المشترك مع قوى المجتمع المدني

في إطار التحركات النقابية التي تقوم بها نقابة ايكويت ونقابة القطاع النفطي الخاص اجتمع رئيسا مجلسي النقابتين ارشيد الهاجري ، ومحمد باني الفضلي مع  الأمين العام لبرنامج إعادة هيكلة القوى العاملة  والجهاز التنفيذي للدولة فوزي المجدلي ، وكذلك الدكتور سامي عبدالمحسن الرويشد مدير مكتب الشئون القانونية والمهندس  فارس  العنزي – مدير إدارة تخطيط القوى العاملة في الجهات غير الحكومية في برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة .
وأشار الهاجري والفضلي إلى أن اللقاء الذي جمعهم مع القيادات الثلاث كان لقاءا اتسم بالشفافية والود والتجاوب وتلاقي الافكار، حيث تم فيه مناقشة عدد من القضايا العمالية التى تهم في المقام الاول الموظفين بالشركتين، وسبل إيجاد حلول فاعلة وايجابية تضمن الحفاظ على الحقوق والمكتسبات للعمالة الوطنية الكويتية فوق أرضها.
وتابع رئيسا النقابتين، أنه كان من ضمن ما تم مناقشته الأمور العمالية التي تتعلق ببرنامج إعادة الهيكلة  والقوى العاملة ، و دعم العمالة الوطنية الكويتية العاملة في القطاع الخاص ، وموضوع التقاعد المبكر، ونظام البعثات الخارجية للكوادر الكويتية وسبل تنميتها و كيفية الاستفادة منها بأقصى قدر.
وتابع الهاجري والفضلي أنهما لمسا تفهماً كبيراً من السيد فوزي المجدلي والدكتور سامي الرويشد والمهندس فارس العنزي، وقد أكد الجميع على أن الدولة ملتزمة بتوفير كافة التسهيلات للعمالة الوطنية الكويتية في القطاع الخاص وتدرك أهميتها وتأثيرها على اقتصاد الكويت وستظل داعمة للعنصر الوطني الكويتي.
كما أشار رئيسا النقابتين بأن كلمات الأمين العام السيد فوزي المجدلي عكست اهتمامهم الواضح بمعالجة قضايا وهموم العمالة الوطنية الكويتية وفهمها بشكل عميق وكذلك تقديرهم لجهود النقابات العمالية ومساعيها في  رعاية مصالح العاملين و الحفاظ على حقوقهم، وأن كافة المقترحات تم إرسالها لمجلس الوزراء.
وفي نهاية الاجتماع  قام السيد أرشيد الهاجري – والسيد / محمد الفضلي بتقديم دروع تقدير للقيادات الثلاثة  مثمنين لهم بكل التقدير جهودهم في خدمة ودعم العمالة الوطنية الكويتية .
Copy link