سبر القوافي

ماذا تعرف عن قبيلتك؟

ماذا تعرف عن قبيلتك؟
مقالي هذا لا بد من طرحه, وبما أنه لا بد من ذلك, لا بد من الإجابة على السؤال بالبدء فعليًا بعد قراءة السطور هذه, قبل أن تُخيَّم طقوس العزاء, قاتل الله أحزاننا وأحزانكم.
قد يتبادر إلى أذهانكم إستفهام:- لماذا كتبت هذا المقال؟
أجيبكم:- للأسف, كثير منا وأخص الشباب يجهلون معرفة أصولهم أو معرفة معلومات عن قبيلتهم أو حتى تراث ماضيهم, وغيرها ما له صلة بمرجعهم, والأكيد أن سكان المدن أكثر جهلاً بمثل هذه الأمور مقارنة بسكان القرى, وغير المدن, والأكيد أن هذا الشيء يجلب الحزن وتبعاته.
أردت أن أنتشل البعض من الغرق مع أمواج التيه الخادعة, ولأطبق ما جاء في القول ” يعيش الإنسان جاهلاً إذا جهل نفسه ” وهذا صحيح, لأن كل شخص بحاجة أن يسبح في أعماقه, ليتعرف على نفسه كي لا يغرق فيموت وهو لا زال في حياته!!
صدقوني إذا لم نعرف أنفسنا سوف نهدر الكثير ونخسر الطائل ونضيع ما لا يضيع.
يأمرنا رب العالمين أن نرى ونتفكر ونتأمل في أنفسنا عبر الآية القرآنية الكريمة }وفي أنفسكم أفلا تبصرون{ (الذاريات 20-23(.
لا لا لا, لن يكلفك شيء البحث, هذه اللاءات الثلاث وما تبعها, أوجهها لكل من لا يحب الغوص في منتصف أو في آواخر العمق من القراءة عن موضوع محدد, صدقني لن يكلفك شيء بحثك عن مرجعيتك وأصولك وهو جزء لا يتجزأ من بحثك عن ذاتك, ونصيحة لا تكتفي بمعرفة إسمك الثلاثي أو الرباعي فقط, وإنما اذهب إلى تاريخ أجدادك وقبيلتك وأبرز ما فيها من رموز ومعارك وقصص, لن تسافر أو تدفع الأموال حتى تصل لما سبق!
 على الأقل يكون في جعبتك خلفية جيدة عن من أنت؟
 الموضوع لا يقبل التغاضي, لأنه طارئ لأولئك الذين يعيشون حالة كحالة تستلزم العناية المركزة في المُستشفى, ولكن هذا مختلف عن الطب, ضربت الوصف حتى يصل لكم مدى آلمي من هذه النقطة.
 وبما أن الشيء بالشيء يذكر, ولأريح أعصاب من يعرفني ولا يعرف قبيلتي, ولمن سئلني عن قبيلتي وتحفظت بإجابته, أنا عتيبي أنتمي لقبيلة عريقة وأصيلة, لها مواقف بطولية وشاركت بمعارك عدة, ولا أحد من العتبان ينكر معركة وقعت عام 1343هـ لفتح الحجاز بأمر من المؤسس -رحمه الله- الملك عبدالعزيز, وكان يتقدمهم سلطان بن بجاد والشريف خالد بن لؤي.
 وصلنا إلى النهاية, أنا أخبرتك وأنت أجبني, ماذا تعرف عن قبيلتك؟
فيصل خلف
@FK1414
 
Copy link