عربي وعالمي

تونس.. تجدد الاشتباكات بين المحتجين من تيار “أنصار الشريعة” وقوات الأمن

تجددت الاشتباكات بين مئات من المحتجين بحي الانطلاقة بالعاصمة التونسية، اليوم الأحد، باستخدام الحجارة والزجاجات الحارقة، وبين قوات الأمن التي ردت باستخدام القنابل المسيلة للدموع، وتتحرك في اتجاه المحتجين على متن العربات والمدرعات. 
أفادت وزارة الداخلية التونسية في بيان لها نقلته وكالة الأنباء التونسية وات  أن المواجهات الواقعة منذ صباح اليوم بالعاصمة، أسفرت عن إصابة 11 فرد أمن، أحدهم إصابته خطيرة، وإصابة 3 من المحتجين من تيار “أنصار الشريعة”، منهم إصابة واحدة خطيرة. 
أضاف البيان أن قوات الأمن تسيطر على الوضع في منطقتي حي الانطلاقة وحي التضامن، مشيرا إلى أن الوحدات الأمنية كانت مستعدة منذ ليلة أمس للتصدي لأي تحركات احتجاجية محتملة لناشطي تيار أنصار الشريعة بالمنطقة. 
كانت وزارة الداخلية التونسية قد قررت منع مؤتمر جماعة أنصار الشريعة المقرر عقده اليوم في مدينة القيروان، لما يمثله من خرق للقوانين وتهديد للسلامة والنظام العام. 
وبررت الداخلية قرارها أنه جاء “إثر إعلان ما يسمى أنصار الشريعة عقد تجمع في الساحات العامة بمدينة القيروان، على خلاف القوانين المنظمة للتجمعات ولقانون الطوارئ، وفي تحد صارخ لمؤسسات الدولة وتحريض ضدها وتهديد للأمن العام”.
Copy link