أقلامهم

مشاري العدواني: الحكومة أذلت أشد إذلال الفدائيين الـ50 النواب في مجلس الأمة الحالي.

أنتم مجلس أم ناصر!
-1
 قبل ايام قال النائب نواف الفزيع، بأن وزير النفط سيصعد المنصة ، شاء أو أبى وسنخبره ماذا يفعل (مجلس ام ناصر) في اشارة كما قالت واستنتجت، الزميلة جريدة الوطن، الى المثل  الشعبي… ام ناصر لسان طويل وحيل قاصر!
يا نواف الحبيب، لقد شخصت بالفعل اداء زملائك وطلعت على حق، وفعلا طلع  مجلسكم مجلس ام ناصر، لسانه طويل وحيله قاصر، واكبر دليل، ما فعله بكم وزير النفط المستقيل هاني حسين، لقد سطر الاخير سابقة تاريخية لم يقبل عليها بل لم (يسترجي) اي من أقرانه الوزراء على مر التاريخ السياسي الكويتي من القيام بها! وفي يقيني التام بانه  لم يقم بتلك السابقة ما لم يأخذ الضوء الاخضر من رئيسه المباشر، والاخير على ما يبدو بانه يؤيد ما ذهب اليه الفزيع عن المجلس، باللسان الطويل والحيل القاصر!
السابقة التي اقدم عليها مجلس الوزراء مجتمعا، هي تعيينات واقالات وتدوير ونفير في مؤسسات وشركات النفط المختلفة،وهو امر طبيعي وعادي وقد تكون التعيينات والانتقالات صحيحة 100 %  تتم في اي دولة محترمة بالعالم لكن غير المحترم ، وغير القابل للبلع والسكوت عليه، ان يقوم الوزير بكل ذلك، بعد تقديم استجواب له! من قبل مجلس من المفترض بأنه يمثل الامة، وبأنه المنقذ لجميع مشاكل الكويت وبأنه المجلس التوافقي، ومع ذلك يقوم بانقلاب نفطي اداري، ولا يرد على لباس العمامة، ويشّفط للجميع ويستقيل!
لقد كنت خلال الايام القليلة الماضية، مش مصدق التسريبات الاعلامية بأن الوزير بعدما قام به من نفضه نفطية سيستقيل، لكن امس بعدما قبلت استقالته رسميا، هنا نكون رسميا دخلنا في حكومة مش فقط، ترتكب السوابق بل حكومة اذلت اشد اذلال الفدائيين الـ50  النواب في مجلس الامة الحالي، الذين دخلوا في مغامرة مجلس بوصوت!
 
إلى وزير الداخلية
 
يا معالي الوزير لا يجوز بأي حال من الاحوال ان تقوم بترك القرعة ترعى في موضوع الترقيات الاستثنائية للضباط وضباط الصف، في القوات الخاصة، بيد بعض المسؤولين هناك، القصة ضبط وربط وعدل ومساواة ولا فوضى وموضة؟!! يا معالي الوزير ستحدث فوضى كبيرة تمتد لسنوات، ان طاوعت هؤلاء المسؤولين!
Copy link