منوعات

مواجهة جديدة بين “أبل” و “سامسونغ”

تتواجه «أبل» و?«سامسونغ» مجدداً في نوفمبر أمام السلطات القضائية في كاليفورنيا، في إطار محاكمة تهدف إلى إعادة حساب غرامة فرضت على المجموعة الكورية الجنوبية بتهمة انتهاكها براءات خاصة بهاتف «آي فون» وجهاز «آي باد»، وفق مستند قضائي. 
وحددت القاضية لوسي كوه موعد بداية المحاكمة في التاسع عشر من تشرين الثاني، إثر إبطال القاضية مطلع مارس الماضي غرامة كبيرة قيمتها 1.05 بليون دولار، فرضتها محكمة في سان خوسيه في أغسطس عام 2012 على «سامسونغ». وكانت «سامسونغ» اتُهمت بانتهاك سلسلة من البراءات تابعة لـ «أبل». واعتبرت القاضية كوه، أن طريقة الحساب المعتمدة «لم تكن صائبة»، وطالبت بـ «محاكمة جديدة لإعادة احتساب الجزء المتبقي من الغرامة».
وتندرج هذه المحاكمة في إطار سلسلة من المواجهات القضائية في بلدان كثيرة بين «أبل» و «سامسونغ» على خلفية اتهامات بانتهاك البراءات.
وعن الطلب على جهاز «أبل» الجديد «أي فون 5 سي»، أعلن مصدر في شركة اتصالات لوكالة «رويترز» إن الطلب المسبق على هذا الجهاز «ليس كبيراً»، لافتاً إلى أن حجم المعروض منه ومن النسخة الأعلى سعراً «كان مخيباً للآمال».
وكشفت «أبل» النقاب الأسبوع الماضي عن أحدث طرازين من «آي فون» وهما «5 سي» المزود بظهر من البلاستيك والذي يخطف الأبصار بتصميمه وألوانه الزاهية، وهي المرة الأولى التي تبتعد فيها «أبل» عن إنتاج هواتف مرتفعة الثمن والآخر الأعلى ثمناً «5 أس».
وبدأت «أبل» الجمعة الماضي تلقى الطلبات الإلكترونية للهاتف «5 سي» بألوانه الأزرق والأخضر والوردي والأصفر والأبيض. ويبلغ أدنى سعر له في الولايات المتحدة 99 دولاراً من خلال التعاقد مع شركة اتصالات. ويبدأ بيع الهاتف في دول عدة في العشرين من الشهر الجاري. وأشار المصدر إلى أن مستوى المعروض الذي وعدت «أبل» بإتاحته من الهاتفين في الأيام الأولى للبيع والأسبوع التالي «محبط جداً». وأوضح أن عدد الهواتف المخصصة لكل الشركات «يبدو محدوداً».
ويبدأ سعر الطراز الأغلى « 5 أس» من 199 دولاراً من خلال التعاقد مع شركة اتصالات وتطرحه الشركة بالألوان الرمادي والفضي والذهبي. وتباع الهواتف من خلال أربع شركات اتصالات هي «إيه تي أند تي» و «فرايزون» و «سبرينت» و «تي موبايل». وأحجم ممثلو الشركات الثلاث عن التعليق كما لم تعلّق «أبل» على الأمر.
Copy link