محليات

الكويت تدعو المجتمع الدولي الى دعم السودان لوضع حد للصراعات المسلحة

حثت دولة الكويت اليوم المجتمع الدولي امام الدورة ال24 لمجلس الامم المتحدة لحقوق الانسان على ضرورة تكثيف الجهود لمساعدة السودان ودعمه لوضع حد للصراعات المسلحة من خلال تشجيع كافة الأطراف على الانخراط في المفاوضات السلمية. 
واضافت الملحقة الدبلوماسية بوفد الكويت الدائم لدى الامم المتحدة رانيا عبدالرحمن المليفي في كلمة الكويت اثناء مناقشة بند المساعدة التقنية وبناء القدرات الواجب تقديمها الى السودان ان الكويت تدعو الدول المانحة إلى الوفاء بتعهداتها بموجب وثيقة الدوحة وذلك لضمان التنفيذ الكامل لخارطة الطريق المتعلقة بتحقيق السلام في دارفور. 
واشارت المليفي الى رؤية الكويت بضرورة تزويد الحكومة السودانية بالمساعدة التقنية الخاصة ببناء القدرات لتسهيل الجهود الرامية إلى تحسين حالة حقوق الإنسان في السودان.
واكدت ترحيب الكويت بتقرير الخبير الاممي المستقل المعني بحالة حقوق الإنسان في السودان مشهود بادرين والاشادة بتعاون السلطات السودانية مع الخبير والتي تكللت بتسهيل اللقاءات التي طلبها مع المسؤولين السودانيين وتفهمه للأسباب الأمنية التي حالت دون زيارته لمنطقة جنوب كوردفان.
واوضحت ان الحكومة السودانية قامت بتحقيق تقدم في مجال حقوق الإنسان من خلال وضع الإطار التشريعي لإنشاء العديد من الآليات الوطنية كالمجلس الاستشاري لحقوق الإنسان والمفوضية الوطنية لحقوق الإنسان ووحدة مكافحة العنف ضد المرأة والطفل والمدعي العام لجرائم دارفور.
واكدت المليفي ان الكويت تشيد بما قامت به الحكومة السودانية من تنفيذ للتوصيات الواردة لها خلال عملية الاستعراض الدوري الشامل لملفها في حقوق الانسان امام المجلس ودور وحدة مكافحة العنف ضد المرأة والطفل في حماية الحقوق والاستراتيجية الوطنية الخمسية لمكافحة العنف ضد المرأة والطفل.
واشارت الى العمل الجاد للمدعي العام لجرائم دارفور في التحقيق بعدد من القضايا المتعلقة بجرائم الحرب وانتهاك حقوق الإنسان والحكم في عدد منها.
Copy link