عربي وعالمي

إمام الحرم النبوي: الثورات لا تأتي بخير

أكد إمام الحرم النبوي الشيخ حسين آل الشيخ أن الثورات مظهر غربي ولا تأتي بخير، متأسفاً أن تكون بلاد المسلمين من أغنى البلدان ورغم ذلك يكثر فيها الفقر والعوز. 
وطالب آل الشيخ المسلمين بعدم الاستجابة لدعوات التخريب بحجة المطالب الإصلاحية، متسائلا إن كان حكام المسلمين عجزوا عن الإصلاح فوقعت الفتن أم أن هناك أسباباً أخرى لهذه الثورات.
وقال آل الشيخ اليوم (السبت) عبر حسابه بموقع تويتر: “للأسف العظيم فإن من الخذلان والخسران أن تكون بلاد المسلمين من أغنى البلدان ومع هذا يكثر الفقر والعوز وتظهر الثورات والقلاقل”، متسائلا: “هل أصاب حكام المسلمين العجز والشلل عن الإصلاحات التي بغيابها وقعت الفتن أم يا ترى ما هو السبب”.
ووجه نصيحته للمسلمين قائلا: “أيها المسلمون لا يجوز أن تخربوا دياركم بحجة المطالب الإصلاحية، فلا يجوز أن يكون الإفساد إصلاحا، فالثورات لا تأتي بخير”، موضحا: “المظاهرات الجماعية مظهر غربي ونحن المسلمين لنا شرع جعل لنا منهج النصيحة للحاكم بما يحقق الخير ويقيم الحجة لا تلك المظاهرات التي تؤدي للفوضى”.
Copy link