برلمان

البراك: من أعاد خطاب “كفى عبثًا”.. أفضل مني

قال النائب السابق مسلم البراك: “وأنا أرى مجاميع من أبناء الشعب الكويتي المخلصين يتوافدون على النيابة العامة للتحقيق معهم بتهمة إعادة خطاب (كفى عبثاً)، لا يملك المرء إلا ان يشعر بالفخر والاعتزاز، ليس لإعادتهم الخطاب فقط، إنما لموقفهم الرجولي والبطولي في ردودهم أمام النيابة العامة، مما يؤكّد أن للحراك أبطال تحميه”.
وأكد البراك إن “هؤلاء الكوكبة من النجوم أفضل مني، لأني قلت هذا الخطاب في ساحة الإرادة تعبيرًا عن ما هو في ضميري، وأنا لا أعلم حدود العقوبة، وهم رددوه تعبيرًا عن ما هو في ضمائرهم وهم يعلمون العقوبة وحدودها”.
وتابع: “لهم كل التحية وكل التقدير، أمّا من يحاول أن يشوّه صورتهم من الذين لا يشعرون بأنهم يتنفسون إلا إذا كذبوا، فنقول لهم أن ما تدعونه عن هؤلاء الأبطال لا يزيدهم إلا حبًا واعتزازًا في قلوب الشعب، مع العلم أنهم لم يتعرضوا للمساس بأي طرف، بل مارسوا حقهم الدستوري في التعبير، مع التأكيد أن ما قاموا به هو انتصارًا للدستور والحريات، وليس انتصارًا لشخصي”.
Copy link