محليات

الداخلية ستواجه الاعتصام بالشدة والحزم
صرخة وطن: الحكومة أمام خيارين.. ترحيل البدون إن كشفت التزوير أو الخروج لها كل أسبوع

(تحديث..1) أعلن حساب صرخة وطن الداعم لقضية غير محددي الجنسية “البدون” عن تخصيص ساحة المسجد الشعبي في تيماء ق2 بجانب ساحة الحرية كنقطة تجمع المواطنين الكويتيين المناصرين في انتظار الالتحاق بنقاط الاعتصام السلمي بعد الاعلان عنها في الوقت المناسب من يوم الاعتصام.  

وأكد الحساب أن العنصريون حرموا الكويتيين البدون من كل سبل الحياة الكريمة واليوم يريدون منعهم حتى من القول كفاكم ظلم، مشيرا إلى أن البدون ملوا كذب الحكومات المتعاقبة وليس لهم سوى المطالبة بحقهم بكل الوسائل السلمية المتاحة ورفض إمتهان إنسانيتهم. 

وتمنى حساب صرخة وطن على الحكومة أن تطلب من صالح الفضالة الكشف عن 100 جنسية فقط من أصل 67000 ادعى امتلاكها لمزورين بدون.

وشدد على أن أمام الحكومة خيارين إما أن تكشف عن وثائقنا المزورة التي تدعي إمتلاكها ثم تحاكمنا وترحلنا
أو أننا سنخرج لها كل اسبوع.


حذرت وزارة الداخلية في بيان رسمي البدون من الاعتصام في يوم 2 اكتوبر وتؤكد انها ستتعامل معهم بكل الحزم والشدة، وجاء نص البيان كالتالي:
تود وزارة الداخلية أن تسترعى انتباه الاخوة المقيمين بصورة غير قانونية أن هناك دعوات يتم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي للتجمع والتجمهر في بعض مناطق محافظتي الجهراء والأحمدي كما يتردد .
والوزارة إذ سبق لها التنبيه بمخالفة تلك التجمعات والتجمهر للقانون وكل ما شأنه الإخلال بالأمن والنظام ، ولذلك فان أيا من تلك التجمعات أو التجمهر أو المشاركة فيها سيتم التعامل معها بكل الحزم والشدة وفقا للقانون والإجراءات وبما يحفظ الأمن والاستقرار .
وإدارة الإعلام الأمني لتأمل من الجميع الالتزام بالقانون والتعليمات الصادرة من رجال الأمن ومن يخالف ذلك يعرض نفسه للمسائلة القانونية .
Copy link