محليات

بالصور | الشهري لـسبر: الأذينة اعتذر عن الحضور بسبب سفره

(تحديث 3) انطلقت حملة ناطر بيت في غياب وزير الإسكان سالم الأذينة الذي كان متوقعا وصوله للوقوف على أم النقاط التي ستنقلها الحملة لمعالجة الازمة الإسكانية والنهوض مجددا بخطة توزيع 12 ألف سكن. 

مشعل المطيري: سنحدد خلال أسبوعين مقابلة مع المبارك 
بداية قال مشعل المطيري: “بدأت الحملة شهر نوفمبر 2011 وكانت بداية متواضعة ومجهودات شخصية حتى أصبح للحملة لجنة مختصة بها.. وكان أول الداعمين لهذه الحملة هو الدكتور محمد الطبطبائي”.  
وأضاف: “طلبنا من وزير الاسكان الحضور ولكنه لم يحضر بسبب السفر.. وأقول إن حضوركم اليوم الداعم للقضية أهم من حضور الوزيرة ورئيس الحكومة، كما طلبنا من الأخ صبحي الملا عن الجدول الزمني للعملية الاسكانية ولكنه لم يتجاوب معنا.. ونحن مستمرون كل اثنين لهذه الحملة”.
وأضاف المطيري: “تعاملنا مع بعض النواب ووجهوا أسئلتهم للوزير وهذا يثبت أن رئيس الوزراء يعلم عن المشكلة ونحن سنحدد خلال اسبوعين لتحديد مقابلة مع رئيس الوزراء.. الجميع يعلم عن المشكلة الاسكانية والجميع مسؤول”.

  
عيد الشهري: نعلم أن مقابلة الغانم كانت مجرد دعاية إعلامية.. وخطة توزيع 12 ألف سكن ضاعت 
من جهته قال الناطق الرسمي باسم حملة ناطر بيت عيد الشهري: “جمعتنا اليوم في هذا المكان تزعج المسؤولين.. ونحن مستمرين حتى حل القضية، علينا ان نضغط على المسؤولين حتى نأخذ حقوقنا.. 2013 و 2014 تم الشرح لنا عن الجدول الزمني وأطمئنينا له ولكن بعد السؤال عن 2015 قال صبحي الملا لا يوجد مخطط لعام 2015 لحل المشكلة السكنية”.
واكد الشهري “تجار العقار يرفعون السعر بسبب عدم توزيع الحكومة للاراضي السكنية ومن هذا المنطلق التاجر يستغل ظروف المواطن برفع السعر.. حددنا 12 الف وحدة سكنية لعام 2015 كان تفكير بعقلانية بسبب عدم اعداد خطه سكنية لذلك طلبنا المعقول، والتجار بعد اقرار 12 الف وحدة سكنية سيحدون من رفع الاسعار وتحريك السوق وعدم الاحتفاظ بها او بيعها بسعر جنوني”.
وأضاف: “سوف تكون هناك حملة بتويتر بهاشتاق حملة 12 الف.. قابلنا رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم. ونحن نعلم انها دعاية اعلامية.. ومكتبه الخاص قال ان خطتنا واضحة وسوف نعمل عليها.. والوزير بالسابق لم يرد على اتصالاتنا ولكن بعد الضغط رد علينا واعتذر بداعي السفر، وإذا الاجتماع هذا الاسبوع مع الوزير لم ينجح فنحن سنعتمد عليكم وبدعمكم، فهناك كانت خطة لتوزيع 12 الف وحدة سكنية ولكن بعد استقالت صبحي الملا ضاعت هذه القضية”.
سهو العازمي: يا الأذينة ياتحل القضية الإسكانية أو تقعد في بيتكم
بدوره قال ناصر سهو العازمي نائب رئيس مجلس إدارة نقابة صندوق الكويتي للتنمية: “وزير الاسكان قال قبل تشكيل الحكومة يا أكون وزيرا للاسكان أو اجلس في البيت ونحن نقولك ياوزير الاسكان ياتحل القضية الاسكانية او تقعد في بيتكم.. بنيتوا بيوت ومستشفيات والطرق لدول العالم وفي الكويت لم يحدث اي شئ مثل ما يحدث بالدعم للدول الاخرى.. كل مشاكلنا سببها الشيوخ ..؟!”. 
وتسائل العازمي: “والسؤال للسلطة هل الكويت بلد مؤقت او بلد حقيقي..؟؟!”. 


(تحديث2) قال الناطق الرسمي لحملة ناطر بيت عيد الشهري لـ سبر : “حصل اتصال بيننا وبين الوزير وأعلن عن عدم قدرته للحضور بسبب سفره.. و دعا الحملة لحضور الاجتماع معه في الأسبوع الجاري”. 

وأضاف: “من أهم المواضيع للحملة في هذا الاجتماع هو عن قضية عدم وجود توزيع لأراضي السكنية في عام 2015، ونحن مستمرون في هذه الحملة حتى اقرار توزيع ما لا يقل عن 12 ألف وحدة سكنية في عام 2015”. 

وتابع: “وإن تم رفض المطالب ستكون هناك خيارات مفتوحة لحملة ناطر بيت”. 

(تحديث1) تستضيف حملة ناطر بيت بعد قليل وزير الإسكان وزير الدولة لشؤون البلدية سالم الأذينة في ديوانيتها المقامة في ساحة الرعاية السكنية. 


تفتتح اللجنة المنظمة لمساندة حملة ناطر بيت ديوانيتها اليوم في ساحة الرعاية السكنية بمشاركة مجموعة من المواطنين في الهواء الطلق، وذلك في تمام الساعة 8 مساءً.
وفي هذا الصدد قال نائب المجلس المبطل د.خالد شخير: “حملة ناطر بيت حملة شعبية تطالب بحل المشكلة الإسكانية في الكويت تقابلها ردة فعل سيئة من الحكومة بالترويج لمشروع مساكن الكويتيين 200م”.
هذا وستفتح الديوانية أبوابها كل يوم اثنين حتى تلتزم الحكومة بتوزيع 12 ألف وحدة سكنية سنويا لعدم وجود خطة للمؤسسة العامة للرعاية السكنية أو للحكومة لتوزيع أراضِ أو بيوت خلال السنوات من 2015 إلى 2019، مما يهدد بارتفاع أسعار الأراضي والعقارات بصورة خيالية، وسوف يسبب أزمة غير مسبوقة  للأسر ذات الدخل المحدود. 
Copy link