عربي وعالمي

رئيس وزراء فرنسا يدعو إلى إجتماع أوروبي عاجل بعد مآساة “لامبيدوزا”

دعا رئيس الوزراء الفرنسى جون مارك أيرولت اليوم السبت، إلى عقد اجتماع أوروبى عاجل على ضوء حادث غرق زورق المهاجرين غير الشرعيين قبالة السواحل الإيطالية.
وقال أيرولت، فى تصريحات على هامش زيارته إلى منطقة ميتز الفرنسية، إنه يتعين أن تعقد البلدان الأوروبية “وبسرعة” اجتماعا لمناقشة إدارة الحدود البحرية بعد حادث الغرق “المأساوى” الذى وقع فى لامبيدوزا بجنوبى إيطاليا.
 
وأضاف رئيس الحكومة الفرنسية، أنه يتعين على المسئولين السياسيين ببلدان الاتحاد الأوروبى مناقشة هذا الأمر بعد وقوع تلك الدراما الإنسانية من أجل التوصل إلى الإجابة المناسبة “ولكن التعاطف وحده لا يكفى”.
 
وأوضح أيرولت، أنها ما من أحد يستطيع أن يبقى غير مبال حيال تلك الواقعة التى لآثرت فينا بعمق من خلال الصور التى تتناقل.
 
ووصف رئيس الوزراء الفرنسى حادث غرق زورق المهاجرين الافارقة غير الشرعيين بأنه “مأساة رهيبة” تتطلب أن نتضامن والأكثر من ذلك أن تنشعل أوروبا ب”هذه المحنة” الاستثنائية.
Copy link