برلمان

الخرافي : هروب بعض الوزراء لا يعني عدم قدرتنا على ملاحقتهم

أكد عضو مجلس الأمة عادل الجار الله الخرافي أن هناك وزراء في الحكومة من الضروري محاسبتهم في دور الانعقاد القادم وذلك لتقاعسهم تجاه مسؤولياتهم وواجباتهم بينما هناك من الوزراء من يستحق الثناء والشكر على جهوده ومد يد التعاون مع نواب الأمة. 
وقال الخرافي “هناك من يعتقد بأنه غير خاضع للرقابة والمسائلة القانونية”، مؤكدا بأن هروب بعض الوزراء  من وزاراتهم لا يعني عدم القدرة في ملاحقتهم إن ثبت أن هناك تجاوزات حدثت في عهدهم وخلال توليهم للحقائب الوزارية.
وأشار بأنه لا بد من أن يكون الوزراء على قدر كبير من المسؤولية وأن يكون هدفهم الإصلاح من أجل هذا البلد وشعبه لتحقيق المصلحة العامة من مشاريع وقوانين وانجازات مشيرا بأن المواطن قد سئم سياسة الحديث عن مشاريع وانجازات وقوانين دون الجدية في تحقيقها على ارض الواقع. 
وأضاف من المفترض أن يكون ترشيح الوزراء نابع من مبدأ الكفاءة والمهنية وسنوات الخبرة بعيدا عن المحاصصه والترضيات والمجاملات مشيرا بأن التلويح في الاستجوابات من قبل بعض النواب لم يأتي من فراغ وإنما نابع من عدم القدرة على إدارة الوزارة وشؤون الدولة متمنيا أن يكون دور الانعقاد المقبل هو بداية وجود حكومة جادة في حل أغلبيه القضايا وعلى رأسهم السكنية والتعليمية والصحية وتشريع بعض القوانين التي أغلب ما يكون
المواطن بأمس الحاجة لها.
وأوضح أن المسائلة واجبه في حال عدم وجود خطة وبرنامج حكومي في القضايا الأولوية وخاصة السكنية والتعليمية والصحية والتي من المفترض أن تكون الحكومة جادة بهذا الشأن بالتنفيذ إضافة إلى المشاكل والعراقيل التي
ترتبط في التنمية مثل الطرق والكهرباء وشبكات الصرف الصحي والبنية التحتية. 
Copy link