آراؤهم

شجاعة الاعتراف بالجهل

من باب اولى ألا تكثر الأسئلة إن أردت أن تخفي على الناس جهلك ببواطن الامور بل وحتى ظواهرها ومن الجميل أن تتظاهر بالمعرفة، حتى لو انطبق عليك قول القائل ان من تكلم في غير فنه اتى بالعجائب فالكثير من الناس تندرج تصرفاتهم وافعالهم تحت هاتين الخانتين، ولكن القليل هو من يدرك في نهاية المطاف ان كل هذا ما هو إلا ضحك على الذقون ومحاولة تغطية حقيقة الواقع بمجموعة من الأكاذيب التي لا تغني عن صاحبها شيئًا، فسيبقى إلى ان يشاء الله في خانة الجاهلين والأسوأ في خانة الجاهلين جهلا مركبا، احترام التخصص اصبح عملة نادرة في زماننا فلا تكاد ترى في اسواق المتحدثين ولا في مجالس الجهلة والعارفين فالكثيرون يتكلمون في اي شيء علموا به او جهلوه فقهوه او تناسوه فالكلام هو المهم والنتيجة ليست بتلك الأهمية، طالما ان التصور العام للمستمع سيكون الاعجاب بتلك الثقافة النابعة من صميم علم المتكلم دون ان يدرك ان كل هذا ما هو إلا غثاء سيل وسراب ملؤه الاوهام فلا الكلام هو كلام احد من العلماء العارفين وليس نصا يعتمد عليه المنظرين فما هو الا مجرد قصاصات ممزوجة ببعض الترهات واحيانا لفيف من المعلومات تتجمع لتكون مادة سيئة اللون والطعم والرائحة في الغالب يدرك سوئها العلماء الذواقين ويجهل كنهها الجهلة المساكين وفي النهاية لكل قوم سوقهم ولكل اناس بضاعتهم فمن اراد ان يدرك سوء وصلاح ما يشتريه فليس له الا سؤال اهل الخبرة والاختصاص ومن اراد ان يفني عمره في شراء ما ساء وانتكس له ما اراد فالمقام وان كان بمقام لوم وتبيين الا انه ليس بمقام زجر للسامعين وعلى اي حال من المؤسف ان يكون اسهل شيء يتكلم في كنهه احكام الله تعالى والشرع والدين فمن محلل ومن داخل في اتون التحريم وكل ذلك بلا علم ولا دليل يستند عليه كاللئيم يتطفل على موائد الكرام دون ان يدرك معنى الفارق بينه وبينهم ربما من السهل ان تجد من هذه النوعية الكثير ولكن الخطير في الامر واقع حال من قال الله تعالى فيهم: “ولا تقولوا لما تصف ألسنتكم الكذب هذا حلال وهذا حرام لتفتروا على الله الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون”.
 
ان احترام التخصص ضريبة قد يدفع ثمنها الكثيرون ولكنها في النهاية تورث مجتمعا يضع الرجل الصحيح في مكانه الصحيح، بدلا من ان تختلط الادوار والافهام لتنقلب المعادلات مكونة حقيقة ملؤها التخلف والاندثار لا لشيء الا لان القليل من الناس استطاع ان يطور من ذاته لستوعب شجاعة الاعتراف الجهل ليختمها بلا اعرف فمن قال لا اعرف فقد افتى.
 
 
ofoqm@hotmail.com
 
@banwan16
Copy link