سبر أكاديميا

تدريس التطبيقي بحثت مع د.الأثرى الساعات الإضافية والملفات العالقة

أعلن أمين سر رابطة أعضاء هيئة التدريس في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب د. أحمد الحنيان أن الهيئة الإدارية للرابطة قررت تعليق قرار الامتناع عن قبول الساعات الزائدة عن النصاب نتيجة التعاون الواضح من قبل مدير عام الهيئة د. أحمد الأثري وتفاعله مع حقوق أعضاء هيئة التدريس ووعده للرابطة بتحرك جاد للحفاظ على حقوق ومكتسبات أعضاء هيئة التدريس.
وقال د. الحنيان أن لقاء هام جمع أعضاء الهيئة الإدارية للرابطة برئاسة د. معدي العجمي مع مدير عام الهيئة د.أحمد الأثري وبحضور نائب المدير العام للشئون الإدارية والمالية د. محمود فخرا، وذلك لبحث أهم القضايا التي تشغل بال الهيئة التدريسية وعلى رأسها صرف بدل الساعات الزائدة عن النصاب، مشيرا إلى أن اللقاء شهد تجاوبا كبيرا من قبل المدير العام وكان هناك التقاء وتفاهم في وجهات النظر بين الجانبين.
وأوضح د. الحنيان أن الرابطة طرحت على المدير العام جملة قضايا أكاديمية منها ضرورة رصد ميزانية كافية لتغطية مستحقات الأساتذة وإيجاد آلية صرف جديدة تضمن عدم تأخر المستحقات وصرفها في مواعيد محددة، والبت في حقوق ومكتسبات مبتعثين التطبيقي ومساواتهم بنظرائهم من جامعة الكويت، وحسم قضية الفراغ الإداري وسرعة تشكيل لجان لسد الفراغ الحالي ) والبت في تمديد مدة شاغري المناصب الحالية أو اختيار قياديين جدد، والعمل على زيادة ميزانية المهام العلمية وتسهيل وتبسيط اجراءات الحصول على المهمة العلمية حيث يعاني الكثير من الاساتذة من بطء الإجراءات الإدارية والمالية، وتنقيح اللوائح بما يخدم العملية التعليمية كلائحة الصيفي ولائحة الوظائف الإشرافية، ولائحة التفرغ العلمي، وتطبيق برامج البكالوريوس التي انتهت الكليات من تطويرها، والتنسيق مع ديوان الخدمة المدنية لإقرار الكادر الذي وافق عليه مجلس إدارة الهيئة من قبل، ورفع الحظر عن تدريب أعضاء هيئة التدريس بمركز بن الهيثم طالما كان ذلك خارج أوقات الدوام الرسمي.
وأشار د. الحنيان إلى أن المدير العام استقبل وفد الرابطة برحابة صدر وأبدى استعداده لتعاون مثمر مع الرابطة خلال المرحلة المقبلة لحل جميع القضايا العالقة وبما يساهم في الارتقاء بالهيئة وبالمستوى الأدبي لأعضاء هيئة التدريس لتوفير الجو المناسب الذي يعينهم على القيام برسالتهم السامية، لافتا إلى أن د. الأثري أكد لوفد الرابطة حرصه الشديد على توفير الميزانية اللازمة لسداد مستحقات الهيئة التدريسية من خلال التنسيق مع المسئولين بالدولة، كما رحب د. الأثري بانضمام الرابطة للجان الهامة بالهيئة كلجنة الشئون العلمية، ولجنة البعثات العليا، واللجنة التنفيذية كونها الممثل الشرعي للهيئة التدريسية وهي الأقرب من همومهم وقضاياهم، وتم الاتفاق خلال الاجتماع على ضرورة تغيير آلية الصرف المعمول بها وتقنينها، وشرح د. فخرا أسباب هذا التأخير وأنه يرجع للإجراءات الروتينية من قبل الرقابة المالية ووعد بتقليل فترة عملية الصرف، كما تم الاتفاق على قيام إدارة الهيئة بمخاطبة وزارة المالية للإسراع في صرف عهدة 2012 لتسديد مستحقات الصيفي وبدل الساعات الزائدة عن النصاب.
وأكد د. الحنيان أن اللقاء كان مثمرا بكل المقاييس حيث أثنى رئيس الرابطة د. معدي العجمي على حسن استقبال د. الأثري لوفد الرابطة وسعة صدره واستماعه لكافة القضايا وتفاعله معها، مشيرا إلى أن د. العجمي أكد خلال اللقاء أن الرابطة تمد يدها للتعاون مع إدارة الهيئة من أجل النهوض بهذا الصرح الأكاديمي الكبير وحل كافة القضايا العالقة بما يحقق الأهداف المرجوة.
وبين د. الحنيان أن الرابطة وجهت الدعوة للمدير العام لحفل الاستقبال الذي سيقام على شرف اختياره مديرا للهيئة، وعلى شرف أعضاء هيئة التدريس بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد وسوف يكون الحفل نهاية الشهر الجاري. 
Copy link