اقتصاد

بسبب خسارة اقتصادية كبيرة ما بين يونيو 2012 ويونيو 2013
اليابان فقدت “مليون” مليونير خلال عام

كشف تقرير حديث لبنك “كريدي سويس” يتعلق بوضع الثروات حول العالم عن وجود خسارة اقتصادية كبيرة لليابان تتمثل في فقدان أكثر من مليون مليونير لثرواتهم في الفترة ما بين يونيو 2012 ويونيو 2013.  
وتحدث التقرير تحديدا عن 1.3 مليون مليونير ياباني فقدوا ثرواتهم في تلك الفترة، وهو ما يضع اليابان في مقدمة الدول في هذه الفئة خصوصا أن البرازيل، وهي ثاني أكبر دولة فقدانا لأصحاب الملايين، بلغ العدد بها 12 ألف مليونير فقط، أي أقل مائة مرة تقريبا عن المعدل المسجل في اليابان.
ويتناقض الرقم الياباني لفقدان الثروات بشكل صارخ مع الزيادة الكبيرة التي حققتها في العام الأسبق، حين ظهر بها نحو 460 ألف مليونير جديد.
وهيمنت الأرقام اليابانية السلبية على التقرير السنوي الذي يصدره البنك، إذ زاد عدد ما فقدته اليابان من أصحاب الملايين، عن عدد أصحاب الملايين في دولة مثل الصين (1.1 مليون مليونير)، كما أنه شكل 98% من إجمالي عدد أصحاب الملايين الذين فقدوا ثرواتهم حول العالم.
يشار إلى أن التقرير عرّف أصحاب الملايين بأنها الأسر التي تمتلك أصولا تبلغ قيمتها مليون دولار أميركي أو أكثر، حسب موقع “كوارتز” المتخصص.
Copy link