مجتمع

3 آلاف شخص أسلموا منذ مطلع يناير 2013

أكد نائب مدير عام لجنة التعريف بالاسلام د عبد الله العجيل ان اللجنة حريصة على تقديم الدعم والعون والمساعدة للمهتدين والمسلمين الجدد من الجاليات الاسيوية المقيمة في الكويت مثمنا في الوقت ذاته الدور البارز 
الذي يقوم به جميع العاملين في اللجنة لاجل تحقيق رسالتها الدعوية ونشر الدين الاسلامي الحنيف بين غير المسلمين في الكويت واعلاء كلمة لا اله الا الله.
جاء ذلك خلال حفل استقبال المهنئين بعيد الاضحى المبارك الذي نظمه فرع لجنة التعريف بالاسلام في منطقة الصليبخات في صالة افراح الصليبخات وبدعم من جمعية الصليبخات والدوحة التعاونية وبحضور مسؤولي وقيادات اللجنة من كافة افرعها المنتشرة في جميع المحافظات وحضور عدد غفير من المهنئين.
 واضاف العجيل في كلمة له اثناء الحفل لقد اصبحت لجنة التعريف بالاسلام علامة بارزة في العمل الدعوي بالكويت مشيرا الى ان اللجنة حققت انجازات ملموسة منذ تأسيسها عام 1978 لافتا الى ان ااكثر من 63 الف شخص غير مسلم اشهروا اسلامهم داخل اروقة اللجنة منذ نشأتها موضحا ان ثمة اكثر من 3 ًالاف شخص قد اسلموا منذ مطلع يناير عام 2013 حتى وقتنا الحالي وذلك بفضل الله تعالى وبفضل الجهد الدءوب لكل العاملين باللجنة.
واوضح العجيل ان اللجنة تتبع منهجا وسطيا معتدلا في عملها الدعوي من خلال الاقتداء بسيرة النبي صلى الله عليه وسلم العطرة واصحابه الميامين وال بيته الاطهار والسلف الصالح في الدعوة الى دين الله الحنيف بالحكمة والموعظة الحسنة والاخلاقيات والسلوكيات والمعاملة الطيبة والجدال بالتي هي احسن.
 
 وتابع بقوله : حملاتنا  الدعوية مستمرة لاجل تشجيع الناس على المشاركة في الدعوة إلى الله وبذل الجهد والعطاء لتأليف القلوب، والتحلي بالأخلاق السمحة والمعاملة الحسنة مع الآخرين، معتبرا ان سلوكيات المسلم وأفعاله لا تنفك عن أخلاقه ومبادئه وقيمه التي يؤمن بها، لذا وجب التحلي بالأفعال الطيبة في التعامل مع الآخرين  خاصة المهتدين الجدد لاجل تثبيت الدين في قلوبهم .
وترسيخ الايمان وتعزيزه في افئدتهم مبينا أن  الدعوة الى الاسلام والتعريف به لا تكون بالمادة المقروءة أو المرئية أو المسموعة فقط، وإنما يجب أن يتأثر الآخرون بالإسلام عن طريق القدوة الصالحة وحسن المعاملة لغير المسلمين حتى يكون ذلك دافعا وحافزا لدخولهم الاسلام .
واكمل بقوله: تقوم اللجنة بالدعوة إلى الله من خلال 22 لغة، كما تم إنشاء لجنة متخصصة في الدعوة الإلكترونية اشرف برئاستها تضم أكثر من 200 ألف كتاب إلكتروني.
واشار العجيل الى ان الانجازات التي حققتها اللجنة تحققت بفضل الله اولا ثم بمساهمة أهل الكويت ممن يحبون العمل الخيري ويحرصون على الدعوة الى الله، مثمنا دور أصحاب الأيادي البيضاء وأهل الخير من المحسنين ودعمهم المستمر للجنة على مدار عشرات السنين، ولثقتهم الغالية  في عمل اللجنة والقائمين عليها، ولحرصهم على استمرارية العطاء والبذل والمشاركة في الخير.
ودعا العجيل الى ضرورة مضاعفة الجهود لتعليم المهتدين والمسلمين الجدد وتثقيفهم وتثبيتهم على الدين الوسطي، مؤكدا أن العاملين على قدر المسؤولية لإثبات نجاحهم في ذلك.
وفي ختام كلمته اعرب العجيل عن خالص تهنئته بعيد الاضحى المبارك داعيا الله ان يعيده على الكويت واميرها وحكومتها وشعبها والامة العربية والاسلامية بالخير واليمن والبركات وان يحفظ بلاد الاسلام من كل مكروه وسوء
ومن جهته قال مدير ادارة المشاريع بلجنة التعريف بالاسلام ومدير مكتب اللجنة في منطقة الصليبخات جودة الفارس لقد اخذت اللجنة على عاتقها تنفيذ العديد من المشاريع الدعوية لاجل نشر الدين الاسلامي الحنيف ومنها على سبيل المثال وليس الحصر مشروع تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها ومشروع علمني الاسلام ومشروع رعاية المهتدين ومشروع الحقيبة الدعوية ومشروع الحج والعمرة وغيرها من المشاريع  والانشطة الاخرى التي تساهم بشكل اساسي في تفعيل عمل اللجنة والتي تساهم كذلك في تميزها وتفردها بعملها الدعوي مضيفا: كما تحرص اللجنة على رعاية المهتدين والمسلمين الجدد ثقافياً عن طريق اللقاءات والدورات والملتقيات والرحلات الترفيهية التي تقيمها اللجنة بين الفينة والأخرى، وتهدف منها إلى إثراء الجانب الثقافي للمهتدي الجديد وإذكاء روح المنافسة الشريفة بينهم، من خلال المسابقات التي تقام على هامش هذه اللقاءات.
واضاف الفارس: وبالنسبة لعملنا في فرع اللجنة بمنطقة الصليبخات فقد وضعنا على عاتقنا كفريق عمل ان نكون متميزين بالانشطة والبرامج الدعوية المختلفة واعددنا خطة لذلك نسعى الى تحقيقها بإذن الله ووضعنا نصب اعيننا ان تكون لجنة التعريف بالاسلام الاختيار الاول للمتبرعين وذلك من خلال المصداقية والشفافية والتواصل الدائم مع اهالي الصليبخات الكرام.
 واعرب الفارس عن خالص شكره وتقديره لرئيس مجلس ادارة جمعية الصليبخات والدوحة التعاونية براك البذالي مثمنا دعمه للحفل وكذلك دعمه الدائم المستمر اللامحدود لاعمال وانشطة ومشاريع فرع لجنة التعريف بمنطقة الصليبخات.
ولفت الفارس الى أن رعاية المسلمين الجدد تتطلب متابعة وتواصلا دائما، لأجل تقوية الوازع الديني في قلوبهم، ولشحذ همتهم والعمل على ربطهم بالدين الخاتم، لافتا إلى التواصل معهم يتم عبر شتى وسائل الاتصال المتاحة، سواءً عن طريق الانترنت، أو بدعوتهم للحضور إلى مقر لجنة التعريف بالإسلام، أو بالتواصل معهم عبر الـ sms، وذلك بتذكيرهم بالصلوات الخمس، وغيرها من العبادات.
واختتم الفارس مهنئا الكويت اميرا وحكومة وشعبا وسائر بلاد المسلمين بعيد الاضحى المبارك داعيا الله ان يحفظ الاسلام وبلاده من شر الفتن ماظهر منها وما بطن.
Copy link