عربي وعالمي

مؤتمر أصدقاء سوريا يعقد في لندن الاسبوع المقبل تحضيرا لمؤتمر (جنيف 2)

أعلن وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ هنا اليوم عن عقد مؤتمر (لندن11) لوزراء خارجية مجموعة أصدقاء سوريا يوم الثلاثاء المقبل بهدف التحضير لعقد مؤتمر (جنيف 2). 
 وأكد هيغ في بيان ان عقد مؤتمر لندن الاسبوع المقبل يأتي استجابة لقرار مجلس الامن الدولي رقم 2118 الذي دعا إلى تنظيم اجتماع دولي بهدف تنفيذ توصيات مؤتمر (جنيف 1) الذي عقد في يونيو من العام الماضي.
 وأشار الى ان توصيات (جنيف 1) تدعو الى تأسيس حكومة انتقالية في سوريا تتشكل من ممثلي المعارضة وعدد من مسؤولي النظام الحالي مضيفا ان الحكومة الانتقالية ستتمتع بكافة الصلاحيات لادارة شؤون البلاد.
 وأوضح هيغ ان مؤتمر لندن سيمهد لعقد مؤتمر (جنيف 2) فضلا عن بحث طرق دعم المعارضة السورية وتكثيف الجهود الدولية لانهاء العنف الذي يعصف بسوريا منذ أكثر من عامين ونصف العام .
 وجاء الاعلان عن عقد المؤتمر في لندن بعد ان أكد وزير الخارجية الامريكي جون كيري أهمية تحضير وعقد مؤتمر (جنيف 2) في أقرب فرصة ممكنة من أجل تأسيس حكومة سورية انتقالية تكون قادرة على إدارة شؤون البلاد .
 وشدد كيري عقب محادثاته مع المبعوث الأممي والعربي الخاص إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي يوم الاثنين الماضي في لندن على ان تحقيق السلم وإعادة الامن لسوريا يمر عبر تشكيل حكومة جديدة تكون قادرة على إدارة شؤون ومصالح سوريا .
 من جانبه أكد المبعوث الأممي والعربي الخاص الى سوريا الأخضر الإبراهيمي انه كان يستعد هذا الاسبوع لبدء جولة في منطقة الشرق الاوسط للتباحث مع جميع الاطراف المعنية ومحاولة اقناعها بضرورة تحديد تاريخ معين لعقد مؤتمر (جنيف2) .
 وأعرب الإبراهيمي عن اعتقاده بامكانية التوصل إلى مخرج سياسي للازمة السورية إذا اجتمعت كافة الأطراف المعنية وأجمعت على العمل من أجل تحقيق ذلك مضيفا ان الوقت قد حان لتحديد موعد لعقد مؤتمر جنيف الدولي لحل الازمة السورية وإنهاء العنف الذي يعصف بها .
 يذكر ان مؤتمر أصدقاء سوريا يضم في عضويته إلى جانب بريطانيا والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا كلا من السعودية والامارات وقطر والاردن أضافة إلى مصر وتركيا وإيطاليا .
Copy link