عربي وعالمي

نجل مرسي: والدي قال لي إن الانقلاب سينتهي قريبا
مصر.. كر وفر بين الأمن وطلاب جامعة الأزهر

(تحديث..1) يشهد محيط جامعة الأزهر عند البوابة الرئيسية على طريق النصر والمنصة حالة من الكر والفر بين قوات الأمن وطلاب داخل وخارج الجامعة التي تشهد إطلاق الغاز المسيل للدموع من قبل الأمن، والذي تسبب في العديد من حالات اختناق وإغماءات.
قال أسامة مرسي، نجل الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، إنه تلقى رسالة من والده الموقوف في منشأة أمنية على خلفية اتهامات تتعلق بالتخابر وقتل المتظاهرين، قال له بأن “الانقلاب” سينتهي قريبا” واعدا بـ”القصاص” لدماء قتلى المظاهرات. 
وقال أسامة مرسي، في اتصال هاتفي مع منظمي مسيرة لأنصار والده في محافظة المنيا أذاعتها مكبرات الصوت، إن والده “يبشر” المحتجين بـ””النصر والقصاص لدماء الشهداء في القريب العاجل”.
وأضاف نجل مرسي، في المكالمة التي أورد نصها الموقع الرسمي لحزب “الحرية والعدالة”، الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين، أن والده قال له في رسالة إن “الانقلاب سينتهي قريبا، وسينتصر الحق على الباطل، وكل ما أصاب الثوار الصامدين من أذى سوف ينتهي بالخير الكثير”.
وتابع أسامة مرسي، الذي ظهر أكثر من مرة على منصة الاحتجاجات في ميدان “رابعة العدوية”  بالقول: “والدي يقول لكل الصامدين في ميادين مصر: كل عام وأنتم بخير، وسننتصر على الأعداء، وسنقتص لدماء شهدائنا في القريب العاجل”.
وكان أسامة مرسي قد تحدث قبل أيام تعليقا على قرار محكمة استئناف القاهرة بتحديد جلسة الرابع من نوفمبر/ تشرين الأول المقبل، لبدء محاكمة والده بقضية “أحداث الاتحادية”، واعترض على الإجراء قائلا إن المحاكمة “تتجاوز الشرعية.”
Copy link