محليات

تجمّع “المهندسين”.. ينتصر لمهندسة أهانها عامل

اشتكت المهندسة “عايشة مرزوق معلا” وافدًا من الجنسية المصرية يعمل في جمعية المهندسين، قام بإهانتها وشتمها.. وكشفت المهندسة لـسبر بأنها قامت بالانسحاب من التدريب، وقدمت بعدها شكوى إلى الجمعية، لعدم اتخاذها الإجراءات اللازمة للعامل المصري.
وقام تجمّع “المهندسين” الكويتي بالتأكد والتحقق من الشكوى المقدمة من المهندسة في هذه الحادثة.. حيث ذكر المهندس مشاري العيبان أمين عام تجمع المهندسين الكويتي إن  الشكوى المقدمة من الزميلة المهندسة لم تؤخذ بعين الاعتبار من قبل مجلس إدارة جمعية المهندسين الكويتية، مع العلم أن من أهم المبادئ التي بنيت عليها جمعية المهندسين الكويتية هي احترام المهنة والمهندس ويجب ان يكون المهندس محوّر اهتمام مجلس الإدارة، حيث إنه حجر الاساس  لجمعية المهندسين أن لا يتم إهانته، وعدم الاكتراث لشكواه وعدم اتخاذ أي إجراء تجاه الشكوى. 
وأضاف: إننا في تجمّع المهندسين الكويتي لا نقبل الظلم أو المساس في كرامة المهندس، خصوصًا إذا تم التعرض له في جمعية المهندسين التي يفترض بها رعاية المهندس والمطالبة بحقوقه.
واختتم: سيستمر تجمع المهندسين الكويتي بالوقوف إلى جانب أي مهندس يتعرض للظلم بعيداً عن أي تكسبات او حسابات أخرى، ويبقى المهندس بالنسبة لنا هو الأساس ومحور اهتمامنا.
وحصلت سبر على نص بيان التجمع.. وجاء كالتالي:-
قد علم تجمع المهندسين الكويتي بالشكوى المقدمة من مهندسة متطوعة في جمعية المهندسين في إحدى اللجان التطوعية داخل الجمعية من قبل أحد موظفي الجمعية وقد تعدى على الزميلة بالألفاظ السيئة وتهديدها أمام باقي الزملاء . 
ولأن من أهم أهداف تجمع المهندسين الكويتي هو (المحافظة على المهنة وكرامة المهندس)، فقد تواصل التجمع مع المهندسة الفاضلة وتأكد من صحة المعلومة وقد أعطى الفرصة الكافية لمجلس الإدارة للتعامل مع هذه القضية ولكن تخاذل المجلس بإجراء ماهو لازم لرد إعتبار المهندسة .
لذالك نحذر مجلس الادارة من عدم التصرف مع المدعو ( وائل أحمد ) وإتخاذ اللازم معه ورد الإعتبار للأخت الزميلة وتقديم إعتذار رسمي من قبل مجلس الادارة وإلا سوف يكون لتجمع المهندسين الكويتي وقفة جاده عن قريب مع مجلس الإدارة.
Copy link