أقلامهم

مشاري العدواني: حكم “الدستورية” سيسمي هذا المجلس(مثبت 1)، وهو مجلس «لا يهش ولا ينش»

تم النشر
مثبت 1 !!
مشاري العدواني
-1
 كالعادة الكويتية الاصيلة كنت ابحر في الانترنت دون أي هدف وسبب معين ، فوجدت نفسي في موقع شخصي لأحدهم، وضع من خلالها مجموعة كبيرة من الامثال المنوعة ، من جميع انحاء العالم ، خصوصا الامثال الصينية … ومنها ( للنفوس العظام ارادة وللنفوس الضعيفة امنيات – الذكي الذي يحول المشاكل الكبيرة الى مشاكل اصغر فأصغر فتصبح لاشيء – المعلم يفتح الباب لكن عليك الدخول بنفسك – من يسأل يكون احمق لدقائق ومن لا يسأل يبقى احمق للأبد – الرجل هو راس الاسرة لكن المرأة هي الرقبة التي تحرك الرأس)
وطالما المود قالب لبرنامج فكر واربح … اقصد حكم وأمثال ، فأول جملة خرجت مني واعتقد بأنها خرجت وستخرج من غالبية الكويتيين ،هو المثل الشعبي (دفعة مردي والهواء شرجي) عندما شاهدت الشريط الاخباري للفضائيات الكويتية الخاصة يبشرنا كمواطنين بوضع الوزراء استقالاتهم على طاولة سمو الرئيس، وذلك انتظارا لقرار المحكمة الدستورية المفترض صدوره اليوم ، في قضية ابطال أو تثبيت مجلس الامة الحالي، فلا اعتقد بأنه يوجد احد عاقل بالكويت (غير مستفيد من الوضع التعيس الحالي) سيكون اسفا لرحيل هذه الحكومة بأكملها من الفهرس للصور، فلا تقدم ملموسا، ولا طب مدروسا، حكومة ثقيلة طينة لا تستطيع أن تزحزح وضع البلد الحالي قيد انملة الى الامام !
يا سمو الرئيس هذه هي الحكومة السادسة او العاشرة (ما قمنا نلحق نعد وياكم) ولا عديد ولا جديد ، مع انكم حصلتم على ثلاثة مجالس أمة متعاونة معكم لأبعد مدى (مبطل 1 ) الذي وفرت فيه الاغلبية المعارضة الغطاء لكم بقوة! و(مطبل 2) الذي كان عبارة عن كورس وكورال لحكومتكم ! وأيضا إحساسي يقول بأن حكم المحكمة الدستورية سيسمي هذا المجلس(مثبت 1) وهو مجلس «لا يهش ولا ينش»! ومع ذلك كله فإن لا حلول ولا تقدم ولا حتى بارقة امل في تطور اداء حكوماتكم المتعاقبة ! رحم الله امرئ ترك المنصب وهو قادر على الاستمرار فيه تضحية للكويت ورحم الله امرئ عرف قدر نفسه!
Copy link