كتاب سبر

مجلس الوزراء يشن هجوماً على خيام المواطنين

كتب.. علي فهد العجمي

الموقع /شرق بنزين النويصيب
اليوم/ الثلاثاء 19/11/2014
الكمية/ ست خيام متفرقة

من المؤسف جدًا ما قام به مجلس الوزراء من شن هجوم مُباغت على مجموعة من الخيام الخاصة بالمواطنين التي لا تتجاوز ست خيام، كل خيمه تخص فردًا واحد يأتوا إليها في نهاية الأسبوع يسهرون ويتسامرون ثم يعودون في نفس الليلة إلى بيوتهم، وكثير من المواطنين اختاروا هذه المنطقة حيث أن هذه المنطقة بعيدة عن مناطق الخيام التي حددتها البلدية، سؤال وحيد يطرح نفسه
هل الشاليهات السهر فيها حلال والخيام حرام؟! بعض الشاليهات تمارس فيها ما لا يقره عقل ولادين.

ذهبت إلى تلك المنطقه في الساعة الثامنة صباحًا من يوم وكان لي خيمة نأتي إليها كما ذكرت في نهاية الأسبوع، ولكنني ذُهلت من كثرة السيارات الثقيلة للبلدية أكثر من خمسين نسّاف ومعدات أخرى وسيارات خاصة وسيارات شرطة وسيارات مجلس الوزراء فيها مسؤول، رأيت هؤلاء بمعداتهم فينقضون على الخيمة وعلى خزّان الماء الصغير فيضربونه والعمالة البنغلاديشية يهللون ويصفقون عندما تضرب السياره تانكي الماء الصغير.

طيب كان من المفروض أن تعطوا لهؤلاء مهلة لمدة أسبوع أو أكثر أو أقل حتى ينصرفوا من هذا المكان لكنهم أرادوا استعراض عضلاتهم على الشعب، يا مسؤولي مجلس الوزراء هؤلاء مواطنون لهم حقوق ولهم واجبات أم أن أصحاب الشاليهات وتجاوزاتهم الصارخة ساءهم وجود الخيام من قربهم.

(وفقنا الله لِمَ فيه خير لديننا ووطننا)

Copy link