آراؤهم

إعدام الطيار الأردني

نحن الشعوب الخليجية نحب السلام ولانقبل بجور أو ظلم، وفي نفس الوقت لا نقبل الإساءة إلى أحد إلا أن يسيء لنا كما حدث أثناء غزو العراق للكويت.
إعدام الطيار الأردني معاذ الكساسبه جريمة لن يغفرها من كان لديه ذرة من الإنسانية أو الدين التحالف ضد الإرهاب من أوجده لنا؟ إن الذي أوجده هم الأمريكان أنفسهم بتعاون مع حكومة إيران وأصبحوا الإيرانيين الصفويين يقتلون أبناء السنة في العراق وفي سوريا وفي لبنان وفي اليمن وسوف تشتعل المنطقة وسيكون الرابح فيها الأمريكان والإيرانيين ونظام الأسد.
وزير خارجية أمريكا يقول عند قتل الطيار الأردني لن نسمح بأن تنتقل قوات داعش إلى الدول المجاورة، من الذي أوجد داعش؟ إنهم أنتم أيها الأمريكان، انتهت القاعدة وبدأتم بداعش حتى تخوّف دول المنطقة وحتى تكون دول المنطقة بدون استقرار مع الأسف الشديد سياسيونا في سائر دول الخليج لا يتكلمون وآذانهم صماء وألسنتهم طرماء، إن إخوانكم من أهل السنة يقتلون في كل مكان من الدول التي ذكرت وهذه دول مجاورة لكم ولا تجد حاكماً يتكلم أو يعترض أو يسجل موقفاً
نعم إن قتل الطيار الأردني ندينه كشعب وفي نفس الوقت نقول لداعش هكذا يا داعش يعمل المسلم بالمسلم أين وصايا الدين أين قول الرسول صلى الله عليه وسلم : “المسلم للمسلم كالبنيان المرصوص”.
نعم إن الحكومات العربية والأجنبية التي ساهمت بالحرب ضد المتطرفين فأصبح لداعش حجة ألا وهي مثلما تعمل هذه القوات لإعدام المدنيين والأبرياء سنقوم بإعدام من نتمكن بالقبض عليه من قوات التحالف الغريب أن الأمريكان يقولون بأن من يدافع عن أرضه يعتبرونه إرهابياً حتى لو كان فدائياً فلسطينيا يدافع عن أرضه وعرضه عجيب وغريب أمر هؤلاء الأمريكان.
وفقنا الله لما فيه خير لديننا ووطننا
بقلم.. علي فهد العجمي
Copy link