عربي وعالمي

حزب التحرير التونسي يدعو لإقامة الخلافة الإسلامية في البلاد

دعا الناطق الرسمي باسم حزب التحرير في تونس، رضا بلحاج، القوى المدنية والسياسية للعمل على إقامة دولة الخلافة في البلاد.
وأضاف بلحاج في تصريح على هامش المؤتمر الرابع لحزب التحرير الذي أقيم مساء السبت أن “مشروع الأمة الطبيعي هو إقامة الخلافة”، داعيًا كل القوى المدنية والسياسية في البلاد للعمل على هذا المشروع.
وقال: “نحن نمد أيدينا للجميع، ولا يمكن التأجيل والانتظار، لذلك سنخاطب المفكرين، والسياسيين، والقضاة، والجيش، والأمن، للعمل على أرضية مشتركة لإقامة الخلافة”.
وبمناسبة انعقاد المؤتمر الرابع تحت شعار “أفريقيا مرتكز لدولة كبرى”، حذر بلحاج ممّا أسماها “وضعية الانهيار التي تعيشها البلاد”، قائلا: “يجب علينا جميعا منع تونس من الانهيار في يد العملاء”.
وفي تعليقه على الشعارات الداعية للجهاد التي رفعها أنصار الحزب خلال المؤتمر، أكد بلحاج أن “الجهاد حق، وذكر في القرآن الكريم، أما أعمال العنف فلا يجوز إقرارها كجهاد”.
وكان الآلاف من أنصار الحزب هتفوا خلال فعاليات المؤتمر، شعارات تدعو للجهاد في سوريا، من بينها “الجهاد في الشام ونحن معكم”، و”خلافة.. خلافة.. دولة إسلامية”.
وحزب التحرير هو حزب ذو مرجعية إسلامية حصل على ترخيص العمل السياسي في 17 تموز/ يوليو 2012، ومن أهم مبادئه استئناف الحياة الإسلامية بإقامة دولة الخلافة.