فن وثقافة

غزل السدو في جناح الكويت يجذب زوار مهرجان “بوتراجايا” في ماليزيا

جذب جناح دولة الكويت المشارك في فعاليات مهرجان (بوتراجايا) الدولي للفنون والثقافة الاسلامية المقام حاليا في ماليزيا الزوار الذين تعرفوا من خلاله على غزل السدو الكويتي ومراحله.

وتشارك دولة الكويت في مهرجان (بوتراجايا) الذي تستمر فعاليته حتى ال11 من ديسمبر الجاري بجناح كبير يضم بيت السدو الكويتي ومركز الكويت للفنون الاسلامية وتصميم الازياء التراثية الكويتية.

وقالت فنانة النسيج في بيت السدو منال الميموني لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم الثلاثاء ان زوار المهرجان الذي انطلق في الثاني من الشهر الجاري أبدوا رغبتهم في تجربة غزل السدو التي تعد اول خطوة لصناعة السدو.

واضافت ان الزور تفاعلوا مع عملية الغزل من خلال لمس كرات الصوف للتفريق بين ملمس الخيوط المصنوعة من وبر الجمل عن صوف الغنم وغيرها من الأصواف.

واوضحت ان الفتيات يقمن قديما بهذه العملية لمساعدة امهاتهن في صناعة السدو مشيرة الى ان بيت السدو الكويتي عرض على الجمهور الخيوط الطبيعية من وبر الجمل وصوف الغنم وشعر الماعز وكيفية صباغتها طبيعيا.

وذكرت ان اكثر الاسئلة والاستفسارات كانت تدور حول استخدامات السدو قديما موضحة ان السدو كان يستخدم تقريبا لسد جميع احتياجات العائلة في الصحراء من بيت الشعر والمزاود والعدول وهي اكياس لحفظ الطعام والملابس.

وبينت الميموني ان السدو لا يقتصر فقط لسد الاحتياجات العائلية في وقتنا الحالي بل هو فن صحراوي بات يستخدم في تزيين البيوت اذ يتماثى جمال تصاميمه مع اي عصر.

واعربت عن سعادتها بتعريف الزوار بأسماء الادوات التي تستخدم في غزل وصناعة السدو اذ يبرز اقبال الماليزيين للتعرف على موروث جميل كالسدو مدى اهتمام الشعب وحبه للتراث القديم.

من جانبها قالت منسقة المهرجان أينا اسماعيل شاه في تصريح مماثل ل(كونا) ان عرض نسيج السدو في جناح دولة الكويت يهدف الى تثقيف الجيل الجديد بأهمية التراث القديم وتطويره في استخدامات معاصرة.

واعربت عن سعادتها بكمية مطبوعات واصدارات بيت السدو الكويتي التي كانت توزع على الزوار في الجناح الكويتي والفيلم الوثائقي عن نسيج السدو الذي استهدف الزوار لاسيما من فئة الشباب ما يؤكد حرص دولة الكويت على ابزار تراثها الثقافي للعالم.

يذكر ان مهرجان بوتراجايا الدولي للثقافة والفنون الاسلامية ينظم للعام الثالث على التوالي بمشاركة حوالي 100 فنان وخبير في الفنون والثقافة الاسلامية يمثلون كلا من الكويت وعمان السعودية وايران واذربيجان وقرغيستان واندونيسيا وبنغلاديش.

ويقام على هامش المهرجان معارض عديدة من بينها معرض النسيج ومعرض الفنون اليدوية ومعرض رحلة النور عن القرآن الكريم ومنتدى علمي ومحاضرات دينية وعروض للرقصات الشعبية والازياء الاسلامية.

Copy link