محليات

“الهلال الأحمر” توزع 30 ألف لتر من النفط على النازحين بأربيل

وزعت جمعية الهلال الأحمر الكويتي اليوم الخميس 30 ألف لتر من النفط الأبيض على النازحين العراقيين الجدد من الموصل والمقيمين في مخيم (حسن شام) في اربيل وذلك في إطار حملة (الكويت بجانبكم).

وقال مدير إدارة الكوارث والطوارئ بالجمعية يوسف فهد المعراج: ان “الجمعية قامت بتوزيع النفط الأبيض على 1500 عائلة نازحة من الجانب الأيمن من الموصل إلى المخيم”.

وأضاف ان “هذه المساعدات تأتي تلبية للمبادرة الانسانية لدولة الكويت تجاه الشعب العراقي الشقيق” مؤكدا ان المساعدات الكويتية للنازحين العراقيين ستستمر وتتنوع لتشمل العديد من الجوانب الاغاثية وتغطية اكبر عدد من النازحين.

وأشار المعراج الذي يرأس الوفد الى ان الجمعية تكفلت أمس الأربعاء بعلاج ما لا يقل عن عشرة مصابين من النازحين جراء القصف من خلال اجراء عمليات جراحية وغسل الكلى لهم في أحد المستشفيات الخاصة في مدينة اربيل.

وأوضح ان الجمعية تكفلت خلال هذه الحملة باجراء عمليات متنوعة للعيون لنحو 40 من المرضى النازحين موضحا ان عمليات العيون بلغت حتى الآن 100 عملية جراحية.

وذكر المعراج ان الجمعية تكفلت خلال هذه الحملة بتركيب الأطراف الصناعية لعدد من المدنيين المصابين جراء العمليات العسكرية التي تجري في الموصل بإشراف من القنصلية العامة لدولة الكويت لدى اربيل وبالتنسيق مع منظمة (روناهي) الخيرية.

من جانبه أعرب المدير في أحد المستشفيات الخاصة بالعمليات الجراحية الاستشاري مكي علون الحلي عن شكره لدولة الكويت لاهتمامها بالجانب الصحي للنازحين العراقيين من خلال تقديم المساعدات العلاجية لهم واصفا جهودها المبذولة ب”الكبيرة”.

وقال الحلي انه “لولا الجهود الإنسانية لدولة الكويت لما تمكن المرضى النازحون من تلقي العلاج في ظل ظروفهم القاسية”.

وبدورها قالت المريضة مريم عبدالله التي نزحت من محافظة صلاح الدين  انها بسبب ارتفاع السكري فقدت البصر في إحدى عينيها لافتة الى تأثر عينها الأخرى لعدم امتلاكها اجر اجراء عملية جراحية.

وأضافت ان “الجمعية ساعدتها على اجراء عملية جراحة لعينها الثانية وانقاذها من العمى” متقدمة بالشكر الجزيل لدولة الكويت.
وبدأت جمعية الهلال الاحمر الكويتي حملتها الجديدة مع اطلالة عام 2017 بتوزيع أكثر من 10 آلاف سلة غذائية وصحية اضافة الى 20 ألف رغيف و150 ألف لتر من النفط الابيض شملت العديد من المخيمات.

كما ابرمت الجمعية الشهر الماضي عقدين مع احدى الشركات العاملة في اقليم كردستان لبناء خمس مدارس وثلاثة مراكز صحية في مدينتي اربيل ودهوك لتقديم المساعدات للنازحين العراقيين.

Copy link