منوعات

جيران إيفانكا ترمب يشتكون من سوء سلوكها: الفوضى عمت في حي كالوراما

يزعم قاطنو الحي كالوراما الراقي الواقع على بعد ثلاثة كيلومترات شماليّ البيت الأبيض، أن إيفانكا ابنة الرئيس دونالد ترمب وأسرتها (زوجها جاريد كوشنر وأطفالهما الثلاثة) الذين يقيمون في الحي، لا يحسنون الجوار مطلقاً، فهم يشغلون معظم أماكن انتظار السيارات في الشارع المزدحم أساسا، ويتركون أكياس القمامة على حافة الرصيف أياماً عدة.

واعتاد سكان الحي وجود جيران من كبار الشخصيات، مثل وزير الخارجية ريكس تيلرسون، لم يُثِر أحدٌ منهم حفيظة ذلك المجتمع بقدر ما أثارها آل ترمب.

وقالت امرأة جارة لإيفانكا وعائلتها في الحي، تدعى مارييتا روبنسون: «لقد عمّت الفوضى حيّنا منذ أتوا إلى الحي».

وكان كريس والاس، المذيع في قناة فوكس نيوز الإخبارية، من بين من حضروا اجتماع لجنة الحي الذي عُقد أخيراً لإبداء الشكاوى، في شأن مشكلة أماكن انتظار السيارات.

واشتكى بعض سكان الحي من ترتيبات استئجار الأسرة لمنزلها، فالشركة المالكة للمنزل لم تحصل على رخصة تأجير المنزل طوال شهرين.

وذكرت العضوة المنتخبة في لجنة الحي: «موقف تيلرسون لا يضايق السكان على ما يبدو، نظراً إلى كونه أقل انتهاكاً بكثير».

لكنَّ النصيب الأكبر من الشكاوى سببه التواجد الأمني المشدد، لدرجة أنَّه حتى الذهاب إلى ساحة لعب الأطفال يستلزم اصطحاب ثلاث عربات حراسة

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق